محافظ البنك : الغاء نافذة بيع العملات سيؤدي الى انهيار الوضع المالي العراقي باكمله

بغداد – الجورنال نيوز
اكد محافظ البنك المركزي العراقي علي العلاق ان ايقاف بيع الدولار عبر نافذة بيع العملات في البنك سيؤدي الى انهيار الدينار العراقي والوضع المالي في العراق عموما .

وقال العلاق في تصريح على هامش مشاركته في المؤتمر السنوي لاتحاد المصارف العربية الذي عقد في بيروت “ان البنك المركزي مضطر للقيام بهذه المهمة , ولو احجم عن اداء هذا الدور لانهار الوضع المالي في عموم العراق” .

واضاف محافظ البنك “لواغلقنا نافذة بيع الدولار لاصبح سعر صرف الدولار الواحد ما بين 3 و4 الاف دينار, وربما اكثر.

واشار المحافظ الى انه “في حال الغاء نافذة العملة الحالية سنضطر الى طبع ترليونات من الدنانيرالعراقية سنويا لتغطية الحاجة المحلية للدينار, الامر الذي سيؤدي الى انهيارالعملة العراقية بسبب التضخم , او ما يعرف بـالافراط النقدي”.

وبشان احتمالات تعويم الدينارالعراقي اسوة بدول اخرى في المنطقة ,قال العلاق “هذا الامر غير مطروح في الظرف الراهن, ونحن نعمل على تحرير العملة وليس تعويمها ,والفرق كبير بين الاثنين”.

ونفى العلاق وجود مزاد عملة في البنك المركزي, وانما نافذة بيع للعملة الاجنبية مؤكدا ان المركزي وسيط بين وزارة المالية وبين الجمهور ليس الا.

ونوه الى ان الحل في العراق يكمن في تخفيض الطلب على الدولار من خلال تصحيح هيكلية الاقتصاد العراقي ,وليس من خلال الاحجام عن بيع الدولار.انتهى

مقالات ذات صله