موراتا.. بطاقة زيدان الرابحة

  بغداد – الجورنال نيوز

نجح ألفارو موراتا مجدداً في ترك بصمة واضحة بعد المشاركة كبديل وسجل هدف فوز ريال مدريد 2-1 على أتلتيك بلباو، ليصعد بناديه إلى صدارة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، أمس الأحد.

سجل 4 أهداف في كل المسابقات ولم يحصل مهاجم إسبانيا على الكثير من الفرص في موسمه الأول بعد العودة إلى الريال، وعقب قضاء عامين في يوفنتوس ولم ينجح بعد في دخول التشكيلة الأساسية على حساب أي لاعب من ثلاثي الهجوم المكون من غاريث بيل وكريستيانو رونالدو وكريم بنزيما.

وشارك موراتا 4 مرات فقط في التشكيلة الأساسية مع ريال في الدوري لكنه سجل 4 أهداف في كل المسابقات.

وخطف موراتا الأضواء الشهر الماضي عندما سجل هدفاً في الدقيقة 94 ليهدي ريال الفوز 2-1 على سبورتنغ لشبونة في دوري أبطال أوروبا كما شارك كبديل وسجل هدفاً في الفوز 5-1 على ليغيا وارسو الثلاثاء الماضي.

وقال موراتا لمحطة موفيستار بلاس التلفزيونية: “أتقبل بسعادة التسجيل في كل مرة أشارك فيها كبديل، أنا هنا لمساعدة الفريق وهذا ما أفعله”.

وأضاف: “ستكون أنانية أن أفكر في نفسي فقط، نحن فريق ويجب أن أتقبل قرارات المدرب، أريد اللعب دائماً لكن هذا ليس سهلاً هنا”.

واجتاز ريال جاره أتلتيكو واستعادة القمة بعد غياب 3 أسابيع رغم اعتراف موراتا أن فريقه لم يقدم عرضاً مقنعاً أمام بلباو.

وقال موراتا: “كانت مباراة صعبة جداً، أتلتيك فريق جيد ويكون من الصعب الفوز عليه، هذه ليست أفضل مبارياتنا لكن يجب مواصلة العمل”.

ورغم أن زين الدين زيدان مدرب ريال احتاج إلى لمسة جديدة من موراتا للفوز فإنه يعتقد أن الفريق قدم مباراة قوية أمام بلباو.

وقال زيدان: “أحياناً يكون من الصعب التسجيل لأن المنافس يجعل الأمور صعبة، وهذا ما حدث لكن بالصبر نجحنا في انتزاع الفوز”.

وأضاف: “لا يوجد موسم في الدوري بدون صعوبات ومعاناة، أدرك أننا ريال مدريد وينتظر البعض أن نسجل 4 أو 5 أهداف في كل مباراة لكن لا يوجد مباريات سهلة”.

وتابع: “يمكننا دائماً التطور لكن أهم شيء أن نواصل ما نفعله، سنهدر الفرص في بعض الأيام وسنسجل الأهداف في أيام أخرى، لكن أهم شيء أن نقدم كل ما نملك وهو ما كان الفريق مستعداً لفعله”.

مقالات ذات صله