الفضيلة تدعو للحذر بعد اعتداءات كركوك وتطالب بمعالجة الثغرات الامنية قبل تفاقم الوضع

بغداد – الجورنال نيوز

دعا حزب الفضيلة الاسلامي ، اليوم الجمعة ، الى الحذر بعد الاعتداءات الإرهابية على كركوك ومؤسساتها الرسمية ، مؤكدا ان الهجمات جاءت بسبب ارتباك داعش وسعيها لتخفيف الضغط على فلولها في جبهة الموصل.

وقال الامين العام للحزب عبد الحسين عزيز احمد الموسوي في بيان تلقته ( الجورنال نيوز)، ان” انكسارات الارهاب في معارك تحرير الموصل، والمدن التي سبقتها جعل العصابات الاجرامية تتحول لتشتيت الجهد العسكري وتوسيع رقعة المعركة، مبينا ان” المنظومة الأمنية والعسكرية للبلد ملتفتة لذلك”.

ودعا الموسوي الى ” تدارك الأوضاع المقلقة في أحياء كركوك، وضرورة تكاتف القوات كافة لدحر الارهابيين قبل تفاقم الوضع الى ما لا يحمد عقباه”.

مقالات ذات صله