المطلك لـ(الجورنال): خطباء المنصات في الأنبار هم عناصر داعشية

بغداد –الجورنال نيوز
قال زعيم جبهة الحوار الوطني صالح المطلك، إن أصحاب المنصات والمتظاهرين في محافظة الانبار تحول أغلبهم إلى متطرفين ومقتنعين بالفكر الإرهابي لتنظيم داعش.

وقال المطلك لـ(الجورنال نيوز) إن “المتظاهرين والمعتصمين الذين اعتصموا خلال العامين الماضيين في الانبار نسبتهم تصل إلى 98% من أهالي الانبار هم معتدلون”، لافتا إلى أن “السياسات الخاطئة وعدم الاستماع لمطالب المتظاهرين وحلها سلميا دفع أغلب المتظاهرين إلى التطرف ودعم تفكير داعش”.

وأشار إلى أن “متظاهري الانبار لم حصلوا على أي حلول من قبل الحكومات السابقة وأي مطالب حقيقية بالرغم أن التظاهرات والاعتصامات كانت دستورية وقانونية ولا غبار عليها”.

وبين أن “سياسة الحكومات السابقة هي السبب الرئيس في تغير فكر المعتصمين إلى متطرفين”، مؤكدا أن “الحكومة السابقة وبعض السياسيين الرافضين لاعتصامات الانبار كان لهم الدور الكبير بتحويل المعتصمين إلى متطرفين وداعمين للإرهاب”.انتهى

مقالات ذات صله