انقرة: قواتنا لن تنسحب من بعشيقة إلا بعد تحرير الموصل

بغداد – الجورنال
قال نائب رئيس الوزراء التركي، نعمان كورتولموش، اليوم الاربعاء، إنه إذا سمحتم لحزب الاتحاد الديمقراطي والبيشمركة بالتوجه إلى الموصل بحجة تحريرها، فلن يعم السلام في العراق، كما أن مشكلة الموصل لن تُحل.
وأضاف كورتولوش في تصريح لوكالة الأناضول التركية، وتابعته (الجورنال) أن “وجود القوات التركية في منطقة بعشيقة (شرعي)، وطالما أن هناك ضرورة، فستبقى قواتنا هناك”.
وحول تصريح رئيس الوزراء حيدر العبادي، قال كورتولموش إنه “لو حاربت الحكومة العراقية والتحالف الدولي تنظيم داعش بالفعل، فكان يجب أن تكون البداية من الموصل، كما أن القوات التركية تتواجد هناك بهدف تحرير الموصل، ومن أجل دعم أبناء المدينة”.
وأشار نائب رئيس الوزراء التركي إلى أن “العبادي يدلي بهذه التصريحات تحت تأثير أطراف أخرى”.
وحول قدوم قوات أخرى للمشاركة في معركة الموصل، بين كورتولموش إنه “إذا سمحتم لحزب الاتحاد الديمقراطي وقاوت البيشمركة بالتوجه إلى الموصل، وهم ليسوا من أبنائها، بحجة تحرير المدينة، فلن يعم السلام في العراق، كما أن مشكلة الموصل لن تُحل”.
واشار الى أن “بعض الأطراف تسعى لتقسيم المنطقة على أساس مذهبي”، مشيراً إلى أن “الاقتتال المذهبي لن يخدم الشيعة ولا السنة”.انتهى3

مقالات ذات صله