نائبة تحذر من لملمة فضيحة الرز الفاسد وطمس معالم الجريمة

بغداد – الجورنال

حذرت النائبة عن جبهة الإصلاح عالية نصيف hgيوم الاثنين من محاولة بعض “ضعاف النفوس” في وزارة التجارة السعي لطمس معالم جريمة استيراد الرز الفاسد، مبينة أن حصر المشكلة في وجود حشرة حية في العنبر هي محاولة للملمة “الفضيحة” لأن الرز تالف ومتعفن.

وقالت نصيف إن “بعض المسؤولين في الشركة العامة لتجارة الحبوب وفي مختبر الشركة وفي التسويق يحاولون لملمة فضيحة الرز الفاسد وطمس معالم الجريمة بشتى الوسائل، من بينها الإدعاء بأن المشكلة تنحصر في وجود حشرات في العنبر رقم واحد، وقد عملوا ليلاً ونهاراً للإسراع في توزيع الرز على الوكلاء بهدف إفراغ المخازن منه”.

وبينت ان “الرز تم توزيعه على أساس انه مر بفحص الطرف الثالث في دبي من قبل شركة يعمل بها هنود، وجهزوا أوراق الفحص وباشروا بتفريغ المخازن منه في ظن منهم بأن المشكلة ستنتهي وتنسى”.

وأوضحت نصيف أن “البضاعة كلها رائحتها سيئة ومتكتلة ولونها اصفر ومخالفة للمواصفات، وقد قام العديد من المواطنين ووكلاء البطاقة التموينية في مختلف المحافظات بعرض مقاطع فيديو عبر شبكات التواصل الإجتماعي تظهر فيها أكياس من الرز المتعفن المتكتل الذي لايصلح للاستهلاك البشري”.

وطالبت نصيف رئيس الوزراء بـ”تحمل مسؤولياته تجاه الشعب العراقي الذي اكتوى بنار دواعش الإرهاب ودواعش الفساد”.

مقالات ذات صله