نائب عن نينوى يطالب الحكومة بالعمل على تشكيل تحالف دولي ضد القوات التركية

بغداد_الجورنال

طالب النائب عن محافظة نينوى حنين قدو، اليوم السبت، الحكومة بالعمل على تشكيل تحالف دولي لاخراج القوات التركية (المعتدية) من ارض العراق، مشيرا الى ان تواجد هذه القوات يسعى الى جعل معركة تحرير الموصل من داعش معركة تقسيم.

وقال قدو في بيان ورد لـ(الجورنال) ان”معركة الموصل سوف تكون معركة حاسمة في تاريخ العراق الحديث بسبب التحديات والمخاطر التي تواجه مستقبل محافظة نينوى ومنها التدخل التركي السافر في الشؤون الداخلية العراقية وبدعم من قبل بعض الدول الخليجية وبتشجيع من أطراف عراقية داخلية”، مبينا ان”الأطراف الإقليمية والداخلية تحاول إجهاد جهد الحكومة العراقية لتحرير محافظة نينوى واستغلال معاناة المهجرين والأسرى بيد الدواعش من أبناء مدينة الموصل لتحقيق أجندات طائفية واخراج عملية تحرير نينوى بالطريقة التي تخدم اهدافهم الاستراتيجية من خلال تمزيق النسيج الاجتماعي لمحافظة نينوى”.

واضاف ان”التصريحات المتغطرسة الأخيرة لرئيس وزراء تركيا وهي تحاول فرض شروط ورؤى الحكومة التركية على الحكومة العراقية بمنع مشاركة الحشد الشعبي في عملية تحرير المحافظة وفي نفس الوقت تعطي لنفسها الحق في التواجد على الأراضي العراقية والمشاركة في تحرير المحافظة كأن المحافظة هي جزء من الدولة التركية”.

وطالب قدو الحكومة العراقية في ضوء المعطيات بـ”البدء بالعمل على تشكيل تخالف دولي ضد تواجد القوات التركية لإخراجهم من على الأراضي العراقية والقيام بالبدء بشكل جدي بتعزيز قدرات وإمكانيات الحشد الشعبي من العشائر ومن أبناء المكونات عدة وعددا للمشاركة الفعلية في تحرير مناطقهم المغتصبة”.

ودعا قدة مجلس القضاء والادعاء العام الى”تحريك دعاوي قضائية ضد الأطراف والأشخاص الذين يتعاونون مع القوات التركية وضد من قام بدعوة هذه القوات إلى التواجد على الأراضي العراقية”، مشيرا الى ان”معركة الموصل ستحدد مستقبل العراق وللحفاظ عليه ، ولابد أن تتظافر كل الجهود الوطنية ومن قبل كل القوى السياسية لتحرير الأراضي العراقية من دنس الارهاب وإلحاق الهزيمة بالمعتدين والحفاظ على العراق كبلد موحد”.

مقالات ذات صله