النزاهة النيابية لـ (الجورنال): أحلنا أكثر من 900  ملف فساد للسلطات القضائية

بغداد – خاص

اعلنت لجنة النزاهة النيابية عن احالتها اكثر من 900 ملف فساد الى هيئة النزاهة والسلطات القضائية في عام 2015، منها 91 ملفا كبيرا.

وقال عضو لجنة النزاهة محمد كون في تصريح لـ(الجورنال)، ان “لجنة النزاهة تحقق في الفترة الحالية بملفات اخرى تتعلق بفساد ومشاريع متلكئة، في عدة وزارات، منها خاصة بوزارة الدفاع في موضوع الطائرات الـ(59)، وموضوع المستشفى العسكري الذي يتضمن تلكؤا ومشاكل في تصاميمه.

واضاف، ان “هناك ملفات اخرى تخص وزارة الصحة منها ملف شركة تجارة الادوية (كيماديا)، التي استوردت ستة انواع من الادوية فيها اشكالات، فضلا عن ملفات خاصة بمشاريع متلكئة في الوزارة بسبب تدخل كبار المسؤولين في الوزارة بها، ما ادى الى توقف البعض منها من ضمنها المستشفى الاسترالي في مناطق بغداد والديوانية وبعقوبة”.

واشار الى، ان “اللجنة استقبلت جواب وزارة الداخلية حول مسألة الدروع المضادة، الا انها لم تتلق لحد الان جواب وزارة الصناعة”.

وتابع، ان “هناك ملفات كثيرة خاصة بوزارة التربية منها ملف مدارس البناء الجاهز، وطباعة المناهج الدراسية”، موضحا ان هذه المسألة مستمرة حتى في هذه الدورة من عمر الوزارة، حيث ان الوزارة تعاقدت مع شركات اجنبية لطباعة المناهج الدراسية رغم التأكيد على ضرورة التعاقد مع مطابع عراقية.

واوضح، ان “طباعة المناهج التي اوكلت لمطابع وشركات اجنبية كانت سيئة، رغم ان تعليمات الموازنة اكدت ضرورة الاعتماد على المنتوجات الوطنية”.

وكشف كون عن ان اغلب الكتل السياسية تنوي شمول المتورطين بملفات الفساد بقانون العفو العام المتوقع التصويت عليه الاثنين المقبل باستثناء ائتلاف دولة القانون الذي يرفض هذا الامر، مشيرا الى ان لجنة النزاهة تحاول جاهدة منع هذا الامر، على اعتباره مخالفا للدستور والقانون.

وبشأن اتهام النائب مشعان الجبوري لرئيس اللجنة بالفساد، قال، انه “كان على الجبوري ان يلجأ للقضاء ولهيئة النزاهة بدلا من تداول هذا الامر عبر الاعلام، و اننا لسنا ضد كشف ملفات الفساد لكن اعتراضنا على الطريقة التي قام بها الجبوري”.

مقالات ذات صله