السفير الاندنوسي في بغداد: ندعم العراق ضد التنظيمات الارهابية

بغداد – الجورنال

اكد السفير الاندونيسي في بغداد بم بم انساركتو ، الاحد، خلال زيارته لمعرض بغداد الدولي في دورته الثالثة والاربعين ، ان العلاقات العراقية الاندونيسية قديمة وتعود لعام 1950، وبعد دخول الولايات المتحدة الامريكية الى العراق جمدت اندونيسيا سفارتها في بغداد ولم تقطع علاقتها الدبلوماسية مع هذا البلد .

وقال انساركتو في تصريح صحفي ورد لـ (الجورنال) ان”العلاقة بين العراق واندونيسيا تمتد لاكثر من 66 عاما، وان رئيس الجمهورية الاول سوكارنو زار العراق فيما الرئيس الرابع للجمهورية عبد الرحمن وحيد كان يدرس في العراق، وبعد دخول التنظيمات الارهابية للعراق اندونيسيا دعمت موقف العراق ضد التنظيمات الارهابية “.

واضاف ان “موقف اندونيسيا واضح كما بقية الدول الداعمة للعراق في حربها ضد الارهاب، ونفرح لانتصاراته على التنظيمات الارهابية والجماعات المنحرفة”.

واشار انساركتو ان “العلاقات التجارية والاقتصادية بين العراق واندونسيا تمتد منذ زمن طويل، بالرغم ان قيمة التجارة بين العراق واندونيسيا هي 100 مليون دولار في غير مجال النفط بين البلدين”، مبينا ان “اندونيسيا تستورد النفط الخام من العراق ما قيمته 60 الف برميل يوميا”.

وتشارك اندونيسيا في معرض بغداد الدولي في دورته الثالثة والاربعين والتي افتتحت في الاول من اشهر الجاري بمشاركة اكثر من 12 دولة و400 شركة عراقية وعربية واجنبية.انتهى3

مقالات ذات صله