وسط فضائح الفساد والإقالات التي تعصف بها.. البرلمان “يشرعن” عمل مجالس المحافظات إلى موعد الانتخابات المقبلة

خاص
عدّ قانونيون تصويت البرلمان العراقي على تمديد عمل مجالس المحافظات الى حين اجراء الانتخابات المقبلة، خرق للدستور وقد يؤدي الى نقضه من المحكمة الاتحادية.

وذكر عضو مجلس محافظة بغداد نوري أبو جنديل لـ «الجورنال »، ان “تصويت البرلمان على تمديد عمل مجالس المحافظات جاء في الوقت المناسب وذلك لمنح غطاء شرعي لعمل المجالس المحلية في اتخاذ القرارات وتنفيذ المشاريع وإقرار الموازنات للاقضية والنواحي “،مبينا ان” البرلمان مصدر السلطات وتشريع القوانين، ومن ثم فان القرار جاء مطابقا للقانون”.

وقال الخبير القانوني طارق حرب لـ «الجورنال نيوز»، ان “الجهة الوحيدة التي تستطيع منح تفويض لمجالس المحافظات بغية استمرارها بعملها هو الشعب، ولا يوجد أي نص قانوني يتيح للبرلمان منح سلطات خارج مسؤوليته، ومن ثم فان قرار البرلمان غير شرعي وقائم على صفقات سياسية ومصالح أحزاب خارجة عن الإرادة الوطنية”.

وأشار الى انه “في حال قيام جهة معينة او شخص بالإشكال على القرار لدى المحكمة الاتحادية فإنها من المؤكد ستقوم بنقض القرار وإرجاعه الى البرلمان لكونه يخالف الدستور، لكنها لاتستطيع في الوقت الراهن الإشكال عليه لانه لم يتم اصدار أي اعتراض او نقض ضده”.وصوت مجلس النواب، الثلاثاء الماضي، على استمرار عمل مجالس المحافظات في إدارة شؤونها لحين انتخاب مجالس جديدة.

مقالات ذات صله