وسط ضغوط سياسية.. 7 وزراء في طابور الاستجواب المتوقف بفعل المحسوبية وصفقات «سماسرة » البرلمان

بغداد – فادية حكمت
قال النائب عن ائتلاف دولة القانون عبد السلام المالكي إن “ملف الشبهات المالية في وزارة التجارة سيكون على طاولة البرلمان وقد تم تحديد يوم 3/8 من العام الحالي موعدا لاستجواب وزير التجارة سلمان الجميلي ” .

واضاف المالكي في تصريح لـ «الجورنال » ، أن ” النائب المستجوِّب يعرض كل الملفات المشبوهة ومن ثم يصوت مجلس النواب على قناعته بالاجوبة ام عدمها ، مشيرا الى ان هناك من يشوه عمل البرلمان في ما يخص الاستجوابات ويضعها في خانة التصفيات والضغوطات السياسية التي تمارسها الكتل ضد بعضها لغاية مآرب ومصالح شخصية وكسب مناصب رفيعة المستوى داخل الحكومة ” .

وتابع المالكي أن “مجلس النواب اطاح بوزير الدفاع ضمن ملفات ثابتة لصفقات الفساد والهدر المالي، واسقط مفوضية الانتخابات” ، لافتاً النظر الى ان هناك استجوابات لسبعة وزراء في المدة القادمة وسيمضي مجلس النواب في ملف الاستجوابات قبل نهاية الدورة الحالية ولن يؤجل اي ملف للدورة القادمة ” .

يشار الى ان توجد حالياً استجوابات لسبعة وزراء هم وزراء الخارجية والتربية والزراعة والتجارة والتخطيط والنقل مع امكانية استجواب وزير الكهرباء بانتظار الفرج للمضي بها قبل انتهاء عمر الحكومة الحالية نيسان من العام المقبل.

مقالات ذات صله