وزير كردي: نهرب نفط العراق بطريقة غير قانونية!!

بغداد – الجورنال

اعترف وزير الموراد الطبيعية والثروات في حكومة اقليم كردستان العراق اشتي هوارمي، بأن حكومته قد قامت فعلا بتهريب النفط العراقي عبر قنوات غير قانونية لاستحصال موارد لدعم وجودها بعد تضييق بغداد عليها.

وذكر التقرير نشره موقع “ايراك بيزنس نيوز”، ان “اعتراف الوزير جاء اثر تصاعد الخلافات السياسية بين المركز في بغداد وحكومة الاقليم في اربيل، والتي تسببت بموجة من ردود الفعل السياسية الغاضبة، والتي منها ما اعلنه الوزير”.

على صعيد آخر حذر ائتلاف دولة القانون، امس الاثنين، من تلاعب “الاسرة الحاكمة باقليم كردستان بمصير محافظة كركوك وبنفطها”، داعيا الحكومة الى عدم التعامل مع مسعود بارزاني كرئيس للاقليم لانه فاقد للشرعية.

وقال النائب عن الائتلاف محمد الصيهود في بيان إن “كركوك هي محافظة عراقية وتضم جميع اطياف الشعب العراقي، فلا يمكن للاسرة الحاكمة في اقليم كردستان ان تتلاعب بمصير المحافظة وبنفطها، ولن نسمح لهم ابداً”.

واضاف ان “على الحكومة ان لا تتعامل مع مسعود البارزاني كرئيس لاقليم كردستان لانه فاقد للشرعية بعد انتهاء ولايته، لذا فلا يمكن التعامل مع شخص فاقد للشرعية الا مع شخص وممثل حقيقي منتخب من قبل الشعب الكردي”.

يذكر ان اقليم كردستان قدم مقترحا الى الحكومة الاتحادية باحتساب نفط كركوك والبالغ 550 الف برميل ضمن حصته في موازنة عام 2016.

مقالات ذات صله