وثائق تكشف عن مخالفاتها المالية.. ضياع أكثر من 139 مليار دينار في أمانة بغداد بصيغة سلف لم تتم تسويتها

بغداد- الجورنال نيوز
(الجزء الاول)
كشفت وثائق شركة التدقيق الدولية، عن وجود مخالفات مالية كبيرة في أمانة بغداد لعام 2013، ومشاريع لم تنفذ رغم مرور عدة سنوات على احالتها، مع وجود أمانات وسلف لم يتم تسويتها تبلغ أقيامها أكثر من 139 مليار دينار.

وذكرت الشركة في تقرير (وثائق تحتفظ الجورنال بنسخة منها) ان “دراسة الجدوى الفنية الاقتصادية الخاصة بمشروع تنفيذ شبكة مجاري مشتركة لخدمة محلة 774-772 غير مصادق عليها من قبل وزارة التخطيط خلافاً للمادة (3/اولا- الفقرة أ) من تعليمات تنفيذ العقود الحكومية رقم (1) لسنة 2008″، مبيناً ان “التأخر في توقيع العقد بعد الاحالة حيث كان تاريخ الاحالة في (14/3/2013)، بينما تاريخ توقيع العقد في (17/4/2013) وهذا مخالف ايضا لتعليمات تنفيذ العقود الحكومية”.

اما بخصوص اوليات عقد تنفيذ شبكة مجاري مشتركة لخدمة محلة 770 والواقعة ضمن الرقعة الجغرافية لدائرة بلدية الغدير مع شركة كونزيت للمقاولات العامة، بين التقرير ان “الشركة قدمت قائمة بالكادر الفني ضمن الوثائق المطلوبة في حين ان الحسابات الختامية لم تظهر اي مصروف لرواتب العاملين في الشركة ضمن حساب مصاريف الشركة وهذا مخالف لشروط المناقصة”، مشيراً الى انه “تم تغيير التصاميم بعد المباشرة بالعمل، وهذا مخالف لتعليمات تنفيذ العقود الحكومية، حيث اوصت لجنة دراسة وتحليل العطاءات بتقريرها الاول المؤرخ في (24/6/2012) بان الشركة لديها عجز مالي في حساباتها وغير رصينة ماليا، وان الاوليات المقدمة تتناقض مع الشروط الفنية والمالية والقانونية لذا يجب اعادة الاعلان، ورغم اعتراض اللجنة تم احالة المشروع الى شركة كونزيت للمقاولات العامة، وبلغت نسبة الانجاز لغاية (31/12/2013) (صفر%)”.

وأشار التقريرالى ان “دائرة مجاري بغداد قامت بتوجيه كتاب انذار الى شركة سمو العراق لكونها متلكئة في العمل بمشروع تنفيذ شبكة مجاري لخدمة محلة (775-773) على عنوانها المثبت ضمن المستمسكات المقدمة الى الدائرة وهو (الكرادة/ شارع 42) الا انه لم يتم العثور على الشركة ضمن هذا العنوان، وهذا مخالف للفقرة (18) من المادة سابعا من تعليمات تنفيذ العقود الحكومية رقم (1) لسنة 2008”.

وجاء في التقرير ان “امانة بغداد ابرمت عقود بالاعتماد على خرائط وتصاميم قديمة بالرغم من اهمية تلك المشاريع وضخامة مبالغها، مما تسبب في حصول تأخير كبير في نسب انجازها نظراً لعدم امكانية تطبيق تلك الخرائط والتصاميم على ارض الواقع”، مبيناً ان “العقود هي كل من عقد تنفيذ خط المجاري الرئيسي في الشمال الشرقي بجانب الرصافة بمبلغ (97.471.500.000) دينار، وان الشركة المنفذة هي مجموعة شركات المباني العصرية للمقاولات الانشائية المحدودة، وان مدة العقد (3 سنوات) وتاريخ توقيع العقد (29/6/2007) ولم ينجز لحد الان، وعقد تنفيذ مشروع ماء الرصافة بمبلغ (1.131.324.700.000) دينار، وان الشركة المنفذة هي شركة المبروك للمقاولات العامة وشركة العصام العراقي وشركة ديكرمونت الفرنسية، وان مدة العقد (28 شهر)، وتاريخ توقيع العقد (7/12/2008) ولم ينجز لحد الان، وعقد تجهيز وتمديد انابيب الدكتايل للماء الصافي للمحلتين (774-772) بمبلغ (1.453.889.000) دينار، وان الشركة المنفذة هي شركة ابطال الفرات للمقاولات، وان مدة العقد (150 يوم)، وتاريخ توقيع العقد (28/8/2012) ولم ينجز لحد الان، بالاضافة الى عقد تنفيذ شبكة مجاري مشتركة لخدمة محلة (442) بمبلغ (896.400.000) دينار، وان الشركة المنفذة هي شركة التكافل للمقاولات العامة، وان مدة العقد (200 يوم) وتريخ توقيع العقد (23/6/2011) وكذلك لم ينجز لحد الان”.

وتابع ان “هناك تجاوزات على مواقع العمل تمنع الشركات المتعاقدة من تنفيذ تلك المشاريع، بعض تلك التجاوزات كانت من قبل مواطنين وبعضا كانت من قبل الدوائر الحكومية الاخرى، وتمثلت تلك التجاوزات باستغلال تلك الاراضي وانشاء مباني ومرافق اخرى عليها، مما ادى الى حصول تأخير طويل بانجاز تلك العقود”، مبيناً ان “امانة بغداد لم تقوم بازالة تلك التجاوزات قبل توقيع العقود، وان المشاريع هي كل من مشروع تنفيذ الخط الرئيسي الناقل في جانب الكرخ/ الخط الغربي الاضافي مع تنفيذ محطة ضخ دورة رقم (2) مع خطوط الدفع التابعة لها، وان الشركة المنفذة هي شركة العمود الهندسية للمقاولات ومدة العقد (42 شهر)، وتاريخ توقيع العقد (30/12/2008) ولم ينجز لحد الان، ومشروع تنفيذ خط المجاري الرئيسي في الشمال الشرقي جانب الرصافة، وان الشركة المنفذة هي شركة المباني العصرية للمقاولات الانشائية المحدودة ومدة العقد (3 سنوات)، وتاريخ توقيع العقد (29/6/2007) ولم تجز لحد الان، بالاضافة الى عقد تنفيذ مشروع ماء الرصافة، وان الشركة المنفذة هي شركة المبروك للمقاولات وشركة العصام العراقي وشركة ديكرمونت الفرنسية ومدة العقد (28 شهر)، وتاريخ توقيع العقد (7/12/2008 ولم تنجز لحد الان، وان عدم ازالة التجاوزات وتهيئة موقع العمل يمثل مخالفة لتعليمات تنفيذ العقود الحكومية رقم (1) لسنة 2008 ( المادة3- الفقرة و) والتي نصت على ازالة المشاكل القانونية والمادية ان وجدت في موقع العمل قبل اعداد وثائق المناقصات”.

من جانبه اكد مجلس بغداد عن وجود 5 ملفات فساد لامانة العاصمة، فيما بين ان الملفات احيلت الى هيئة النزاهة. وقال مقرر المجلس، ان ” لجنة الخدمات التابعة لمجلس محافظة بغداد قدمت تقرير “خاص” في اجتماع المجلس، خلال الفترة السابقة بخصوص فساد امانة بغداد “، كاشفا في الوقت نفسه عن ” وجود 5 مشاريع طالتها شبهات فساد واحيلت الى هيئة النزاهة “. واضاف ان “ابرز هذه المشاريع “مشروع خط جانبي قناة الجيش، مشروع مجاري الخنساء والمشروع السياحي الذي يربط ديالى بنهر دجلة “. يشار الى ان لجنة النزاهة النيابية اكدت، في وقت سابق، احالت ملفات الفساد في أمانة بغداد ووزارة الكهرباء وعقود التسليح في وزارة الداخلية إلى القضاء.انتهى4

مقالات ذات صله