هجوم ناري من هالة صدقي

كشفت الفنانة هالة صدقي تفاصيل وأسرار الصدام الذي وقع أخيراً بينها وبين المجلس القومي للمرأة، بسبب تقرير أصدره المجلس وانتقد فيه ملابس الفنانات في الدراما.
وأوضحت: “انتقدتُ تقرير المجلس الذي هاجم فيه ارتداء الفنانات ملابس اعتبرها من وجهة نظر صناع التقرير فاضحة، من دون أن يدرك من أعدّ التقرير أن كل شخصية فنية تفرض طبيعة ملابس معينة على الممثلة التي تلعبها، وأن هناك مخرجاً يكون مسؤولاً أيضاً عن ملابس الفنانات، لأنها جزء من مصداقية الشخصية”.
وأضافت: “يجب على المجلس الذي ينادي بالحريات، أن يكون مدركاً لحرية الإبداع والمعنى الحقيقي للفن، ولا يهاجم الفنانات لأنهن في النهاية يؤدين المطلوب منهن في حدود طبيعة الدور، وإلا فإنه يشارك بمثل هذه التقارير في الإساءة لصورة الفنانات ولو من دون عمد”.
وزادت: “بعد انتقادي تقرير المجلس، فوجئت بهجوم شديد عليَّ عبر صفحات التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، لكنني لم ألتفت تماماً الى هذا الهجوم، لأنني مقتنعة برأيي، وبأن الملابس التي ترتديها الفنانة وهي تجسد شخصية راقصة مثلاً؛ يجب أن تظهر بها على الشاشة، فمن غير المعقول أن تظهر راقصة من دون بدلة رقص”.

مقالات ذات صله