نادال: أفكر في ركبتي يومياً

أبدى الإسباني نادال، جاهزيته للمشاركة في البطولة الختامية لموسم الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين، التي تنطلق منافساتها الأحد المقبل.
وقال نادال “أنا هنا لتقديم أفضل أداء، لو كنت أعتقد أنني لست بصحة جيدة، ما كنت سأشارك في البطولة”.
ويلتقي نادال، يوم الإثنين المقبل مع البلجيكي ديفيد جوفين، في افتتاح مسيرته بالبطولة.
وتأهل نادال 13 مرة متتالية للبطولة الختامية للموسم، لكنه لم يفز باللقب، حيث خسر المباراة النهائية في نسختي 2010 و2013.
يذكر أن ركبة نادال أزعجته الشهر الماضي في بطولة شنغهاي، حيث خسر المباراة النهائية أمام روجر فيدرير.
وانسحب بعد ذلك نادال من بطولة بازل كإجراء احترازي، والتي فاز بها فيدرير، قبل أن يضطر للانسحاب من بطولة باريس التي أقيمت الأسبوع الماضي قبل مباراته في دور الثمانية بسبب آلام الركبة.
واعترف نادال “أفكر في ركبتي يوميا، أعيش اليوم بيومه. الأمور متوقفة على ما أشعر به ومدى تحسن حالتي”.
وتقام البطولة الختامية للموسم، للمرة العاشرة في لندن، وهي البطولة الكبرى الوحيدة، التي فشل نادال في الفوز بها.
وقال نادال (31 عاما)، والذي سيحصل على صدارة تصنيف 2017، إنه يتدرب بوتيرة أقل عن المعتاد.
وأضاف “كما أنني لا أتدرب بنفس الطريقة التي كنت أتدرب بها عندما كنت أصغر قبل 10 سنوات”.
وأوضح “كنت بصحة جيدة حتى بطولة باريس، وكانت هذه أنباء جيدة بالنسبة لي، إذا كان بإمكانك التدرب مثلما تريد، تزداد فرصك للفوز”.
وقال نادال، إن لديه أراء متباينة حول التعديلات التي يجري اختبارها خلال هذا الأسبوع، في بطولة الجيل الجديد المقامة في ميلان، والتي تجمع بين أفضل لاعبين شباب تحت 21 عامًا.

مقالات ذات صله