نائبة عن نينوى: نواب مدعومون من إقليم كردستان يعملون على منع مشاركة المقاومة والحشد الشعبي في تحرير الموصل

 الجورنال ـ ستار الغزي

أكدت النائبة عن محافظة نينوى نهلة الهبابي ان هناك بعض اعضاء مجلس النواب يعملون على منع دخول فصائل المقاومة والحشد الشعبي الى محافظة نينوى وتحرير الموصل  من عصابات داعش، لافتة إلى أن هؤلاء النواب مدعومون من حكومة اقليم كردستان لمنع تحرير اي اراض في سهل نينوى وتقسيم العراق الى اقاليم. 

وقالت الهبابي في تصريح  لـ(الجورنال) الاربعاء (27 كانون الثاني 2016) ان “هناك نواباً مرشحين عن محافظة نينوى ومدعومين من حكومة اقليم كردستان يعملون على منع دخول فصائل المقاومة والحشد الشعبي لتحرير سهل نينوى”.

ولم تذكر الهبابي من هم هؤلاء النواب الا انها ذكرت “ان جميع النواب الذين يرفضون دخول الحشد لتحرير نينوى لا تصب عمليات التحرير في مصالحهم وان هؤلاء النواب يريدون تقسيم العراق واقامة  اقليم سني حتى يتمكنوا من البقاء في مناصبهم”.

وأشارت إلى انه “في حال تأخرت عمليات تحرير الموصل من قبل الحشد والقوات الأمنية فان  العصابات الارهابية سترتكب مجازر بحق المدنيين اذ أن داعش يجبر اهالي الموصل على الانخراط في صفوفه، وفي حال رفضهم يتم اتخاذ عقوبات قاسية بحقهم”.

مقالات ذات صله