منفذ هجوم بوسطن يستأنف حكم الاعدام وقرار منع إعادة محاكمته

واشنطن-ا ف ب

 إستأنف جوهر تسارناييف احد منفذي الهجوم الذي وقع في نيسان/ابريل 2013 في بوسطن حكم الاعدام الذي صدر عليه وقراراً بمنع إعادة محاكمته عن هذا الاعتداء الذي يعد واحداً من اكثر لهجمات دموية منذ اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر .2001

والشاب البالغ من العمر 22 عاماً مسجون في سجن (اي دي اكس فلورنس) في ولاية كولورادو الذي يخضع لاجراءات امنية مشددة.

وفي وثائق ارسلت الى المحكمة الفدرالية في بوسطن، استأنف محاموه ايضا قرار المحكمة حرمانه من محاكمة جديدة.

وكانت هيئة محلفين رأت بالاجماع في 15 ايار/مايو الماضي انه يستحق الاعدام لثلاثين تهمة مرتبطة بالتفجيرات وكذلك مقتل شرطي وجرائم اخرى وقعت خلال فراره.

وقتل في التفجيرات التي وقعت خلال سباق الماراثون في المدينة ثلاثة اشخاص بينهم طفل وجرح 264 آخرون في 15 نيسان/ابريل 2013

وكان جوهر تسارناييف (21 عاماً) قدم خلال محاكمته “اعتذاره” من الضحايا.

يشار الى ان جوهر تسارناييف وهو مسلم اميركي من اصل شيشاني، طالب جامعي في التاسعة عشرة من العمر عند تنفيذ التفجيرين مع شقيقه الاكبر تيمورلنك الذي قتل.

مقالات ذات صله