منتخب الشباب يصل الدوحة استعداداً لتصفيات آسيا ويبدأ اعداده لمواجهة لبنان

محمد خليل

وصلت بعثة منتخب الشباب لكرة القدم، الى العاصمة القطرية الدوحة استعداداً لخوض غمار تصفيات آسيا التي تحتضنها العاصمة القطرية للفترة من 4 الى 8 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري.

وكانت رحلة منتخب الشباب مرهقة للغاية، حيث اضطر المنتخب للانتظار الى أكثر من 9 ساعات في مطار بغداد الدولي بسبب تأجيل الرحلات الجوية لسوء الاحوال الجوية ، مما جعل وفد المنتخب ينتظر لساعات متأخرة من الليل بالرغم من حضوره الى المطار في تمام الساعة الواحدة ظهراً وبالتالي اقلعت طائرة المنتخب الثلاثاء.

وضمت قائمة منتخب الشباب 21 لاعباً وهم كل من: علي عبادي، مصطفى زهير، عبد العزيز عمار، ميثم جبار، علي رعد، منتظر عبد السادة، سرمد صلاح، ايمن ارزيج، محمد داود، محمد علي عبود، مهيمن عدنان، مؤمل كريم، منتظر محمد، سيف خالد، احمد فرحان، إبراهيم بايش، علاء عدنان، علي كريم، حيدر حسين، محمد رضا، محمد عبد الرحيم، بينما حرمت الإصابة اللاعبين حبيب محمد وعباس اياد من الالتحاق بالمنتخب.

وتم تصعيد منتخب الناشئين الى منتخب الشباب، بعد مشاركته الأخيرة في مونديال الهند، اذ تأهل كثاني المجموعة السادسة الى جانب منتخبات إنكلترا وتشيلي والمكسيك.

وقدم ليوث الرافدين مستوى مقبولاً في المونديال، بالرغم من خروجه من دوري الـ 16، إذ بدأ مشواره بالتعادل امام تشيلي بهدف لمثله، ثم تغلب على تشيلي بثلاثية نظيفة و خسر من صاحب اللقب منتخب إنكلترا بأربعة اهداف نظيفة، ليتأهل كثاني للمجموعة برصيد اربع نقاط.

ليواجه مالي في دور الستة عشر ويخسر من مالي بخمسة اهداف لهدف.

وسيعول مدرب منتخب الشاب قحطان جثير، على نجم الفريق الأول محمد داود، الذي تغنى به موقع الاتحاد الاسيوي لكرة القدم.

ونشر الاتحاد الاسيوي في تقريره عبر موقعه الرسمي، قائلاً: “يعتبر محمد داود من الأسماء التي يتوقع أن تبرز بقوة في هذه التصفيات، حيث يتوقع له المراقبون أن يكون من نجوم المستقبل في العراق”.

وأضاف: “داود كان المهاجم المميز، اذ تألق في نهائيات بطولة آسيا للناشئين تحت 16 عاماً 2016 في الهند، حيث قاد منتخب بلاده إلى الفوز باللقب وفاز بجائزة أفضل لاعب في البطولة، وقد سجل ركلة الترجيح الحاسمة التي توج من خلالها العراق بلقب البطولة أمام إيران”.

وأوضح بالقول: “كما شارك محمد داود مع منتخب العراق في كأس العالم للناشئين تحت 16 عاماً 2017 في الهند، حيث سجل في مرمى المكسيك وتشيلي خلال الدور الأول، لكن اللاعب غاب عن مباراة العراق أمام تشيلي في دور الـ 16، حيث خسر الفريق بنتيجة 1-5 وودع المنافسة”.

ولم يكن موقع الاتحاد هو الوحيد الذي سلط الضوء على موهبة داود، حيث تغنت صحيفة “الغارديان” البريطانية بمهاجم المنتخب العراقي للناشئين، محمد داود ووضعته ضمن أفضل 60 موهبة صاعدة تحت 17 عاماً.

وقالت الغارديان في تقرير لها نشرته على عددها الصادر اليوم، وترجمته (الجورنال)، “في عام 2007، سجل اللاعب يونس محمود هدف الفوز بكأس بطولة اسيا وتسبب بنشر الفرح والبهجة في ازقة الارض العراقية الجريحة”.

وأعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، جدول مباريات المجموعة الثالثة، بتصفيات كأس آسيا للشباب، والتي تستضيفها قطر.

حيث ستقام مبارياتها على ملعب حمد الكبير، بنادي العربي، بمشاركة منتخبات “قطر والعراق ولبنان”، خلال الفترة من 4 إلى 8 نوفمبر/تشرين ثان المقبل.
ويلعب في افتتاح تصفيات المجموعة، يوم 4 نوفمبر، منتخب لبنان مع العراق، ثم يوم 6 نوفمبر تلتقي قطر مع لبنان.

وسيقام اللقاء الختامي بين قطر والعراق، يوم 8 نوفمبر، حيث سيتأهل صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى النهائيات الآسيوية، بالإضافة إلى أفضل 5 منتخبات حصلت على المركز الثاني، في المجموعات العشر.

واستعد منتخب قطر لهذه التصفيات بصورة جيدة، ولعب عددًا من المباريات الودية، كانت آخرها أمام الهند، حيث فاز بهدف نظيف.

مقالات ذات صله