مقايضة مرتقبة بين الـPSG والبارسا وعرض مجنون على طاولة “البلوغرانا”

توالت التقارير في وسائل الإعلام الفرنسية، بشأن إمكانية دخول نادي باريس سان جيرمان، في مفاوضات للتعاقد مع النجم البرازيلي نيمار، مهاجم فريق برشلونة الإسباني، خلال فترة الانتقالات الصيفية.
وأوضحت التقارير أن نيمار، عاد للصورة مجددًا داخل أروقة الفريق الباريسي، بعدما كان يخطط أنتيرو هنريكي، المدير الرياضي للنادي الفرنسي، لضم صفقة قوية، من قائمة تضم لاعبين بحجم أليكسيس سانشيز مهاجم أرسنال، وكيليان مبابي مهاجم موناكو، وفيليب كوتينيو نجم ليفربول.
وأكد موقع (10 سبورت) الفرنسي، أن العقبة الوحيدة أمام باريس سان جيرمان، هي الشرط الجزائي الضخم في عقد نيمار، والذي يصل إلى 222 مليون يورو.
وأضاف أن مسؤولي باريس سان جيرمان، يدرسون حاليًا كيفية سداد هذا المبلغ، بطريقة تجنبهم أي عقوبات خاصة بشأن اختراق لوائح اللعب المالي النظيف.
ووفقًا لصحيفة “ليكيب” الفرنسية يوافق باريس على رحيل فيراتي في حالة وحيدة وهي ضم نجم البلوجرانا نيمار دا سيلفا.
جدير بالذكر أن نيمار، دخل دائرة الاهتمام مجددًا، بعدما أكدت تقارير كتالونية أمس، أن اللاعب البرازيلي لا يشعر بالراحة النفسية، نتيجة ملاحقته قضائيًا، واتهامه بالتهرب الضريبي، وكذلك عدم رغبته في العيش كظل لزميله ليونيل ميسي.
وقالت صحيفة “ماركا” الإسبانية، إن نادي باريس سان جيرمان، يستعد لأكبر صفقة في تاريخ كرة القدم، وذلك بدفع الشرط الجزائي في عقد نيمار، والبالغ 222 مليون يورو، بشرط الحصول على موافقة اللاعب.
وأضافت الصحيفة الإسبانية، أن نادي باريس سان جيرمان، يستعد لتقديم عقد يمتد لـ 5 سنوات، براتب سنوي يبلغ 30 مليون يورو، بجانب مكافآت تجعله صاحب أعلى راتب في أوروبا، متفوقًا على ليونيل ميسي.
وأشارت إلى أن النادي الباريسي، سيعتمد في الصفقة بشكل كبير على اللاعب البرازيلي، الذي يجب أن يُعطي موافقته للنادي، لبدء التحرك بشكل رسمي من أجل ضمه، وهو ما لم يحدث الصيف الماضي حين قدم النادي الباريسي، عرضًا خياليًا لضم اللاعب أيضًا.
وأوضحت أن سفر والد اللاعب، والاجتماع بالخليفي، سيكون لشرح رغبة اللاعب الشخصيةـ في الانضمام للنادي الفرنسي، هذا الصيف.
وأشارت إلى أن الصفقة قد تكون اقتصادية بحتة لنادي برشلونة، الذي وضع شرطًا جزائيًا في عقد نيمار، يصل إلى 222 مليون يورو، بينما يبلغ ثمن فيراتي 100 مليون يورو، أي أن باريس قد يدفع 122 مليون يورو، إضافة لماركو فيراتي، من أجل الحصول على نيمار.

مقالات ذات صله