مفوضية الانتخابات تفتتح أول شاشة عرض لنتائج الانتخابات في مبنى البرلمان

بغداد ـ متابعة

أعلنت المفوضية العليا للانتخابات، اليوم الأحد، عن افتتاح أول شاشة لعرض نتائج الانتخابات في مبنى البرلمان، مؤكدة أنها (الشاشة) تعمل إلى الإسراع بإعلان نتائج الانتخابات وشفافيتها.

وقال رئيس مجلس المفوضينن سربست مصطفى في مؤتمر صحفي مشترك مع عضو المجلس كولشان كمال وإطلعت عليه “الجورنال”، إنه “تم افتتاح الشاشة الأولى لعرض نتائج انتخابات مجلس النواب في مبنى البرلمان”، مؤكداً أنها “ضمن آلية الإقتراع وإعلان النتائج للدورة المقبلة”.

واضاف، إن “من شأن الشاشة أن تضمن استقبال النتائج التي تعلن في المحطات ومراكز الاقتراع والتي ترسل إلى مركز تجميع النتائج في المركز الوطني، وتستقبل هنا بالوقت نفسه ويكون العرض لكل محافظتين في شاشة صغيرة واحدة”، منوهاً بالقول “وبالتالي سندحض كافة الأقاويل التي تدّعي أن المفوضية لا تعمل جهدها واجراءاتها غير جادة في محاربة الخروقات والتزوير ان وجدت”.

وتابع قائلاً، “نحن لا نقر بذلك حتى الآن، وأن وجدت (عمليات التزوير)، ستعطي المجال لمراقبي الكيانات السياسية والمنظمات المدنية ووسائل الإعلام أن تقوم بجمع النتائج ومقارنتها مع ما يعلن في محطات الاقتراع بمراكز المحافظات في التقرير الذي يصدر من صندوق الاقتراع الالكتروني ومقارنته مع ما يرد في مركز تجميع النتائج”.

واردف مصطفى بالقول، “بالتالي الجهاز يهدف إلى سرعة إعلان النتائج والشافية الكاملة لنقل وعرض النتائج واستلامها وتبويبها، فضلاً عن الدقة في العمل ودحض الخروقات المتعلقة بإعلان واستلام النتائج كما حدث في الانتخابات السابقة”.

من جانبها قالت عضو مجلس المفوضين كولشان كمال، “قمنا بإيضاح آلية عرض النتائج في عمليات الإقتراع، وهذه النتائج ستعرض من خلال التقارير التي يعطيها الجهاز خلال ثانيتين إلى مراقبي الكيانات السياسية، ويسلم ورقياً إلى وكلاء الكيانات، وسيقوم الجهاز بعدها بنقل النتائج عبر الأقمار الصناعية إلى المركز الرئيس في المكتب الوطني بالعاصمة بغداد”، موضحة أن “هذه العملية ستعيد ثقة الناخب بالعملية الانتخابية كونها تمنع أي تدخل يدوي من أية جهة وتمضي الكترونيا بالكامل، حتى قلم التصويت المصنع في اليابان خضع للتجربة لمدة شهر، يمنع أي حالة تزوير”.

مقالات ذات صله