معصوم يدعو المجتمع الدولي إلى مضاعفة المساعدات لاغاثة النازحين في معركة الموصل

بغداد_الجورنالل

دعا رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، اليوم الاربعاء، المجتمع الدولي إلى مضاعفة المساعدات لاستقبال وحماية المدنيين المحتمل نزوحهم من الموصل خلال عملية تحريرها من سيطرة عصابات داعش الإرهابية،مشيرة الى ضرورة وضع خطط لمصالحة تاريخية في الموصل بعد تحريرها.

وقال معصوم في بيان على هامش لقاء له مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيتش ورد لـ(الجورنال)، ان”العراق عازم على الانطلاق حال تحرير الموصل في عملية إعمار واسعة وإستراتيجية وعلى الصعد كافة”، معربا عن”ثقته بقدرة القوى السياسية على التوصل إلى مواقف موحدة تضمن حل كافة المشاكل الطارئة والخلافات بما يحمي المصالح العليا للبلاد بكافة مكوناتها ويعزز النظام الديمقراطي الاتحادي”.

وأكد معصوم على” ضرورة وضع خطط فعالة وواقعية واستثنائية لبدء وإنجاح مصالحة مجتمعية تاريخية في الموصل على أن تتطور لتشمل كل البلاد”، مشيرا إلى” بدء العراق بتجاوز مرحلة الأزمة الاقتصادية باتجاه البناء وإعادة الإعمار وتعزيز الوحدة الوطنية والاستعداد لإجراء الانتخابات التشريعية القادمة”.

 يشار الى ان اللقاء تناول ايضا نشاطات برامج بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) في الفترة الأخيرة، استعرض يان كوبيتش نتائج زيارته للأمم المتحدة في نيويوك ومباحثاته مع الأطراف العراقية والدولية، مؤكدا استعداد الأمم المتحدة لدعم خطط العراق على صعيد حماية النازحين والقضاء على الإرهاب والمصالحة الوطنية.

مقالات ذات صله