مصمم الازياء سيف العبيدي : تراث العراق وحضارته وفلكلوره هو الملهم الدائم لي

حوار – هيفاء القره غولي

متى بدأت مشوارك في عالم تصميم الازياء؟

البداية هي الموهبة منذ الصغر وانا ارسم واصمم الفساتين حصرا واحاول دائما خياطة قطع صغيرة من الملابس واكتشف هذا العالم من خلال لمس الاقمشة ومعرفة خاماتها وطريقة خياطة الفساتين واكتشاف عالم الازياء وكل ما يحيط بهذا المجال المليء بلألوان التي كانت تجذب نظري وتثير في داخلي الكثير من الافكار التي احلم ان اترجمها الى ارض الواقع

ماهو اول تصميم صممته واكتشفت موهبتك من خلاله ؟

-هذا الشعور كان مع اول قطعة تنفذ لي وكانت لسيدة مجتمع عربية في بداية مسيرتي الفنية خارج العراق عندما اختارت تصميم من مجموعة افكاري التي اتلرجمها على الورق وكان بلون بنفسجي تتناثر عليه حبات اللؤلؤ ونفذ بشكل احترافي وقالت لي استغرب انك مصمم شاب وتحمل افكار بهذه الاحترافية والشفافية في التصميم ومن خلال كلماتها المشجعة بدأت مسيرة الاحتراف خارج بلدي العراق واستمرت لمدة سبع سنوات

-من اين تستوحي افكارك هل من خلال المشاهدات ام من وحي افكارك ؟

-اول مرحلة هي استحضار الفكرة التصميمية المبتكرة عن طريق مااتابع من كتب ومصادر تختص بتاريخ العراق وتراثه او من خلال متابعتي للموضة العالمية حسب الخط التصميمي الى انجازه بصفتي مصمم اعمل خطين في الازياء الفني الاستعراضي في دار الازياء العراقية والخط التجاري هو ماركتي الخاصة بعدها اثبت الفكرة على الورق ثم ابدأ بأختيار الخامة وتلوينها وهو على الورق حتى يصبح خيالي للفكرة كاملا ثم ابدأ بتنفيذ القطعة مع ستاف العمل اللذين يشاركونني النجاح من خياطين وطرازين عن طريق قص الباترون الخاص للتصميم وعمل البراوة على العارضة ثم تنزيل البصمة وتطريزها يدويا ومن ثم اضافة لمساتي تفنيش القطعة بشكلها النهائي

ماهي ابرز واهم عروض الازياء التي شاركت  فيها؟

-كثيرة هي العروض والمهرجانات التي من خلالها قدمت نفسي كمصمم صاحب بصمة ولون خاص واهم المهرجانات البصرة فاشن نايت بنسختيه الاولى والثامية بمشاركة مصممين عراقيين وعرب بلاضافة الى عارضات ازياء محترفات من البصرة وبغداد وايران ولبنان وايضا عرض ازياء حلم بغدادي وعرس دجلة ومن العروض التي كانت تتميز بصدى اعلامي وانساني مهم وخاصة ان ريع هذه العروض خصص لصالح اطفال مرضى السرطان بالتعاون مع منظمة اتحدي ثم عرض ازياء اوج بغداد الثقافي الذي كان كأمسية رمضانية جميلة بحضور نخبة كبيرة من الاعلاميين ونساء المجتمع والفنانين ابرزهم الكبير نصير شمه الذي اثنى على ماقدمت من افكار تصميميه ثم عرض ازياء سنيوريتا بغداد وعرض ازياء في مدينة السماوة لدعم الصناعات الوطنية وعرض ازياء مهرجان كلنا نحبك ياعراق وانت في حدقات العيون ياعراق ومهرجانات وطنية وعرض ازياء يوم السلام العالمي الذي اقيم مؤخرا في فندق بابل بحضور نخب كبيرة من اهل الاعلام والصحافة

-هل تحصل على دعم من جهة معينة بخصوص عملك ؟

لايوجد اي دعم من اي جهة كانت كل ماقدمه هو مجهودي واجتهادي الشخصي مع من يساندوني من الاصحاب من مبدعين في مجال الخياطة والرسم على القماش والتطريز وغيرها من المواهب الدفينة في بلدنا

-يوجداليوم الكثير من مصممي ومصممات الازياء المبتدأين في عالم التصميم ماذا تنصحهم لكي ينجحو في عملهم

-النصيحة الاهم ان يمتلكوا موهبة يعملوا على تطويرها من خلال الدراسة والمتابعة ولا يستعجلوا بالنجاح قبل انت تصمموا افهموا تاريخكم ومن ثم ترجموا افكاركم وحالوا انت لاتقلدوا لان دليل النجاح هو الانفراد بأسلوب خاص يميزك عن غيرك  كمصمم ازياء عراقي

-الطابع المعروف عن ازيائك نابعة من التراث العراقي ماالسبب؟

تراث العراق وحضارته وفلكلوره هو الملهم الدائم لي بأعتباره مادة دسمة لكل مصمم عراقي يبحث عن التمييز والكثير من داخل بلدنا ينتقد تمسكي بالتراث ويرجوني ان اعمل مثل التصاميم الاوربية غافلين ان التمييز ليس بالعري ولابقطعة التول او الدانتيل الموجودة على التصميم وانما تراثنا هو هويتنا ودليل اعجاب العرب والغرب بما اقدم وكلمتهم الدائمة لي اننا نفتقر لما تملكون من حضارة وتاريخ عريق تترجموه بكل اقمشتكم وقصاتكم وافكاركم التصميمية الجميلة وهذا بحد ذاته هو نجاح لكن مع الاسف مجتمعنا مقلد للموضة الغربية لذلك لايكترث كثيرا بما نصنع ونصوغ من ازياء تحاكي موروثنا العراقي

-ماهي الرسالة التي تحب ان توصلها من خلال عملك ؟

اننا بلد يصنع الجمال والفن والازياء رغم كل مانعيشه من منغصات ورغم قلت الدعم والامكانات وعدم توفر ابسط مقومات نجاح اي مصمم الا انني اطمح لأيصال تراث وحضارة العراق بشكل يتناغم بين حداثة الفكرة التصميمية والروح العراقية التي اواضب على تواجدها في ازيائي

  -ماهي مشاريعك الحالية والمستقبلية حدثني عنها   ؟

-مشاريعي ان شاء الله كثيرة ومثمرة واولها افتتاح معهد خاص بلأزياء والموضة اعطي من خلاله دورات في هذا المجال للموهوبين من محبي هذا الفن المغيب في بلدنا

ماهو حلم سيف العبيدي ؟

-حلمي الذي ان شاء الله سيتحقق هو دار ازياء صغير اقدم من خلاله افكاري لكل من يتابعني ويحب مااقدم من نساء العراق الجميلات صاحبات الذوق الخاص بلأضافة الى شبابنا العراقي المميز بصفتي اول مصمم ازياء اقدم الازياء الشبابية بروح عصرية تمزج التراث بالحداثة .

مقالات ذات صله