مصدر لـ(الجورنال) : النزاهة تحيل زيباري واحمد السامرائي واحمد المالكي وآخرين الى القضاء

بغداد ـ الجورنال

اعلن مصدر مطلع  عن احالة عدد آخر من  الوزراء والمسؤولين السابقين ، من بينهم رئيس الوقف السني ومحافظ بغداد السابقين ، الى القضاء .

وقال المصدر الذي تحتفظ (الجورنال) باسمه :”  ان هيئة النزاهة احالت كلا من احمد عبد الغفور السامرائي(رئيس ديوان الوقف السني السابق)وصلاح عبد الرزاق(محافظ بغداد السابق) وقاسم عطا(الناطق العسكري السابق) ، اضافة الى وزير الخارجية السابق هوشيار زيباري (وزير المالية الحالي) ، الى القضاء بتهمة تضخم الاموال والكسب غير المشروع “.

واضاف المصدر :” ان كلا من احمد المالكي(نجل رئيس الحكومة السابق نوري المالكي) وجاسم محمد جعفر(وزير الشباب والرياضه السابق) وكريم وحيد (وزيرالكهرباء السابق) والمطلوب للقضاء العراقي فلاح السوداني(وزير التجارة السابق) ومحمد صاحب الدراجي (وزير الاسكان السابق وزير الصناعة والمعادن الحالي ) وحسن الشمري(وزير العدل السابق) وغالب الزاملي(عضو مجلس محافظة بغداد) ، ضمن المحالين الى النزاهة للتهمة ذاتها “.

واشار الى  :” ان هيئة النزاهة  ، استناداً إلى الصلاحيات التي خوَّلها اياها القانون ،  قامت بإحالةِ الدفعة  الثانية من المتـهمين بتضخم الأموال والكسب غير المشروع إلى القضاء، بعد ان قادت  اجراءاتها التحقيقية  الى وجودِ إشارات تدل على تضخـم أموال المحالين للقضاء “.

واكد  المصدر :” ان اجراءات  النزاهة هذه ،  انما تستهدف الفساد بعينه دون غايات شخصيـة أو استهداف لشخص أو لحزب أو لكتلة معينة”.

وكانت هيئة النزاهة أعلنت الخميس ( 18شباط 2016) عن إحالة بهاء الأعرجي وصالح المطلك نائبي رئيس الوزراء السابق ومدير مكتب القائد العام للقوات المسلحة السابق فاروق الأعرجي [في حكومة نوري المالكي] وأمين بغداد وكالة نعيم عبعوب إلى القضاء بتهمة الفساد وتضخـم أموالهم”.

مقالات ذات صله