مشاركة صلاح تتأخر مع ليفربول

أكد الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنكليزي لكرة القدم، أن المشاركة الأولى للاعب المصري الدولي محمد صلاح ستتأخر لأن اللاعب لم يحصل على تصريح العمل الخاص به بعد.
وأكد كلوب أن صلاح، الذي انضم الشهر الماضي إلى نادي ليفربول قادماً روما بعقد مدته خمس سنوات مقابل 42 مليون يورو، لم يتمكن من اللعب مع ليفربول حين لاقى فريق ترانمير روفرز، امس الأربعاء في مستهل استعدادات ليفربول للموسم الجديد.
وسيضطر صلاح لمغادرة إنكلترا، ومن ثم يعود إليها مرة أخرى ليتمكن من إكمال الأوراق المطلوبة للحصول على تصريح العمل.
وقال كلوب للموقع الرسمي لنادي ليفربول على الانترنت: “صلاح يتواجد هنا في التدريبات، ولكنه لن يتمكن من اللعب بسبب القوانين، لذلك هذا أمر علينا تقبله”.
وأضاف: “سنحاول الحصول على تصريح العمل أو التأشيرة، لست متأكداً مما يجب أن نحصل عليه، ولكن علينا الذهاب لباريس وتركه هناك ليوم أو اثنين وبعد ذلك سيعود. نأمل أن يتمكن من اللعب قريباً”.
وانضم محمد صلاح لصفوف ليفربول قادمًا من روما الإيطالي، بعقد يمتد إلى 5 سنوات، وبصفقة بلغت 42 مليون يورو، وراتب أسبوعي قيمته 90 ألف جنيه إسترليني.
وسبق ولعب محمد صلاح في الدوري الإنجليزي بقميص تشيلسي في عام 2014، إلا أنّه لم يحصل على دقائق أكبر للمشاركة، في ظل تجاهل البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب البلوز وقتها، له.

مقالات ذات صله