مدربه: ديبالا ضحية المقارنة مع ميسي

قال المدير الفني ليوفنتوس الإيطالي، ماسيمليانو أليغري، إن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي يمكنه صنع أشياء لا يمكن تخيلها في ومضه عين، ولهذا يتوجب على لاعبي يوفنتوس أن يقدموا مباراة كبيرة جداً من أجل الخروج بالنقاط الثلاث خلال مباراة الفريقين اليوم الأربعاء في تورينو، ضمن الجولة الخامسة وقبل الأخيرة بالمجموعة الرابعة بدوري الأبطال.

كما أوضح أليغري أن “ميسي ومواطنه باولو ديبالا، نجم يوفنتوس، يمتلكان إمكانيات بدنية مختلفة تماماً، وذلك خلال المؤتمر الصحافي التحضيري للمباراة التي يحتضنها ملعب أليانز ستاديوم”.

وأكد مدرب “البيانكونيري”: “ندرك أن ميسي لاعب يمكنه صنع أشياء لا يمكن تخيلها في ومضه عين وعلينا القيام بدور دفاعي كبير، سنواجه فريقاً كبيراً، ويمتلك لاعبين يمكنهم صناعة الفارق في أي وقت، يجب علينا تقديم مباراة كبيرة من أجل تحقيق نتيجة جيدة”.

وعلى الرغم من أن لقاءات الفريقين خلال الفترة الأخيرة حملت مواجهة من طابع خاص بين ميسي وديبالا، إلا أن أليغري يرى أن أسلوب لعبهما مختلف تماماً.

وقال في هذا الصدد: “لا أعلم إن كان ديبالا ضحية المقارنة مع ميسي أم لا، عمره 23 عاماً، بينما ميسي 30 عاماً، عليه أن ينضج وبدأ العام مسجلاً أهدافاً كثيرة ثم مر بفترة من انخفاض المستوى، هما لاعبين مختلفين تماماً على المستوى البدني، هذا أمر واضح للغاية بالنسبة لي عند رؤيتهما داخل الملعب”.

وحول الجوانب التكتيكية للمباراة، أكد أليغري أن “البلوغرانا الحالي، تحت قيادة إرنستو فالفيردي، أكثر صلابة من الموسم الماضي، كما نبه على ضرورة وجود توازن وتصحيح الأخطاء الدفاعية الواضحة في الفريق منذ بداية الموسم الجاري”.

ويدخل الفريق الكاتالوني مباراة اليوم وهو في صدارة المجموعة الرابعة بـ10 نقاط، بينما يأتي يوفنتوس خلفه مباشرة بسبع نقاط.

مقالات ذات صله