كونتيننتال تطلق ثورة جديدة في الأنظمة الصوتية بالسيارات

أعلنت شركة كونتيننتال عن تطوير نظام صوتي جديد للسيارات لا يعتمد على السماعات التقليدية، ولكنه يستخدم جسم السيارة بدلاً منها، وذلك بهدف تقليل وزن السيارة واستهلاك معدل أقل من الطاقة الكهربائية.
وأوضحت الشركة المتخصصة في تغذية صناعة السيارات أنها استبدلت في نظامها الثوري Ac2ated Sound الجديد السماعات التقليدية بوحدات تشغيل تنتج الصوت من خلال تمكين بعض الأسطح بالسيارة من الاهتزاز.
وأشارت كونتيننتال إلى أن نظامها الجديد – المقرر الكشف عنه خلال فعاليات معرض فرانكفورت في سبتمبر (أيلول) المقبل- يزن 1 كجم، كما يشغل مساحة تركيب لا تزيد عن واحد لتر.
وأكدت كونتيننتال أن نظامها الجديد يمكن تركيبه تحت بعض الأسطح في جميع السيارات بفئاتها المختلفة بداية من الفاخرة إلى السيارات الكهربائية الصغيرة، كما أنه يقدم المزيد من الخيارات التصميمية للمقصورة الداخلية بما وفره من مساحة كانت تشغلها السماعات التقليدية.

ويتم إنتاج الموجات الصوتية من خلال وحدات تشغيل مدمجة تشبه إلى حد ما السماعات التقليدية، وتتكون هذه المحولات من مغناطيس وملف لتوليد الاهتزازات الصغيرة، وبدلا من الغشاء المهتز للسماعات الشائعة يمكن عن طريق المحول في السيارة إثارة المكونات الكبيرة والأسطح الموجودة في السيارة لينبعث منها الصوت.
ولنطاقات التردد الثلاثة المطلوبة يتناسب العمود A مع الترددات العالية، ويمكن لكسوة الأبواب نقل الترددات المتوسطة، في حين تتناسب بطانة السقف أو الرف الخلفي مع الترددات المنخفضة.

مقالات ذات صله