قرعة مونديال الأندية تضع ريال مدريد في طريق بطل آسيا

كشفت نتائج قرعة بطولة كأس العالم للأندية الإمارات 2017 FIFA ، التي استضافتها العاصمة أبوظبي عن عدة مواجهات كروية مرتقبة، حيث وضعت القرعة الفائز من المباراة الافتتاحية بين الجزيرة الإماراتي وأوكلاند سيتي النيوزلندي في مواجهة بطل آسيا في ثاني مباريات الدور الثاني، بينما تجمع المباراة الأولى للدور الثاني بين باتشوكا المكسيكي، بطل الكونكاكاف وبطل أفريقيا.

وفي مباريات نصف النهائي يلتقي في المباراة الأولى الفائز من مباراة باتشوكا وبطل أفريقيا مع بطل أمريكا الجنوبية، بينما يلتقي الفريق الملكي “ريال مدريد” في المباراة الثانية مع الفائز من مباراة بطل آسيا مع الفائز من مباراة الدور الأول، وقد يكون الجزيرة الإماراتي طرفاً في هذه المواجهة وكتابة التاريخ للكرة الإماراتية حال نجاحه في تجاوز مباراتي الدور الأول والثاني.

وتتجه أنظار عشاق كرة القدم لأبوظبي في الفترة من 6 إلى 16 ديسمبر المقبل للتمتع بمهارات رونالدو وزملائه من نجوم الساحرة المستديرة، ومتابعة الإبداعات الكروية للأندية أبطال الدوريات القارية في مسيرة الظفر باللقب العالمي الأغلى للأندية، وترقب مشاركة الفرق العربية وتحقيقها لنتائج مميزة في النسخة 14 من مونديال الأندية، حيث تقام المباريات الثمان للبطولة في ستاد هزاع بن زايد في مدينة العين وستاد مدينة زايد الرياضية في أبوظبي.

وشهدت مراسم القرعة حضور عدد من نجوم ومشاهير الساحرة المستديرة أمثال المايسترو الإماراتي عبدالرحيم جمعة، متوسط الميدان السابق لمنتخب الإمارات وأندية الوحدة والجزيرة والظفرة، وايفان كوردوبا، المدافع الشهير السابق لمنتخب كولومبيا وإنتر ميلان الإيطالي، والفرنسي اريك ابيدال، الظهير الأيسر السابق لمنتخب الديوك وبرشلونة الإسباني، وميكائيل سيلفستر، المدافع السابق لفريق الشياطين الحمر مانشستر يونايتد.

وأعرب عبدالرحيم جمعة، عن فخره الكبير بدعوته للمشاركة في فعاليات سحب قرعة البطولة، مؤكداً أن استضافة أبوظبي لمونديال الأندية للمرة الثالثة بعد عامي 2009 و2010 هو انجاز رياضي هام يُحسب لدولة الإمارات ككل وللقيادات الرياضية التي نجحت في جلب البطولة لأبوظبي مجدداً.

وقال المدافع السابق لفريق مانشستر يونايتد ميكائيل سيلفستر، بأن البطولة تشكل فرصة عظيمة لعشاق كرة القدم لمتابعة عدد من أبرز المواهب الكروية في العالم، مؤكداً أن كافة المشاركين هم أبطال، وأن الجمهور سيكون على موعد هام مع المتعة والإثارة الكروية.

ومن المقرر استكمال عقد الأندية السبع المتأهلة للبطولة في نوفمبر القادم عندما تتضح معالم أبطال قارات آسيا وأمريكا الجنوبية وأفريقيا، لينضموا لقائمة الأندية الأربع المتأهلة التي تضم “الميرنغي” الإسباني ريال مدريد، المتوّج بلقب دوري أبطال أوروبا، وباتشوكا المكسيكي، بطل الكونكاكاف، وأوكلاند سيتي، بطل أوقيانوسيا، والجزيرة الإماراتي، بطل دوري الخليج العربي.

أكد اللواء محمد خلفان الرميثي، رئيس اللجنة المحلية المنظمة لكأس العالم للأندية بالإمارات 2017، أن البطولة ستكون احتفالا بكرة القدم، وإظهار لمدى كرم الإمارات التي كانت وما تزال مقصدا للأنشطة الرياضية العالمية.

وقال الرميثي خلال كلمته اليوم الاثنين، في افتتاح القرعة الرسمية للبطولة، والتي جرت في العاصمة الإماراتية أبوظبي: ” فخورون بأن الإمارات ستستضيف هذه البطولة العالمية، وستكون البطولة احتفالاً كبيراً بكرة القدم العالمية، وستعرض المرافق المتميزة والضيافة الرائعة التي يقدّمها بلدنا”.

وأضاف الرميثي: “كرة القدم تتحلى بالقوة لتوحيد العالم، ونتطلع إلى استضافة نسخة رائعة من كأس العالم للأندية، بعدما سبق واستضفننا نسختي عامي 2009 و2010”.

وأوضح أن البطولة فرصة مميزة لدولة الإمارات لإظهار حفاوة استقبالها لضيوفها القادمين من مختلف أنحاء العالم، وتسليط الضوء على ما تتمتع به من بنية تحتية متطورة، ومرافق ضيافة عالمية، وثقافة عربية أصيلة والعديد من المميزات التي تجعلها وجهة رياضية دولية بامتياز.

ولفت إلى ما تتمتع به كرة القدم من قدرة على توحيد الشعوب، وإلهام المسيرة الرياضية الطموحة للدولة.

مقالات ذات صله