قالوا في صفحاتهم

Ali Alfahdawi :

اليوم صعقت عندما دخلت قضاء الرميثة حيث لم اشاهد سوى العشرات من صور الشهداء والدموع وأربع حافلات تخرج من القضاء محملة بجنود من الحشد الشعبي وشوارع مغبرة غير معبدة وثمة رجل عجوز بعيون ذابلة يستند الى جدار منزل ويعرض بضاعة بسيطة على الارض يعلوها الغبار المتطاير من السيارات المارة وفوقه صورة رجل دين وتحتها مقولة تحث على الالتزام وعلى بعد٢٠ كم تقع الوركاء اول الحضارات !!!

علي وجيه:

عزيزتي المرأة العراقيّة:   أقرُّ أنّكِ نصف المجتمع، وأغلبه، وروحه، أعلم أنّكِ أمٌ غالية، وأختٌ مضيئة، وبنتٌ عزيزة، وحبيبة من سعادة، أعلمُ أنّكِ لستِ ناقصة عقلٍ ولا دين، أنتِ العقلُ نفسه، أنتِ الحياة وسرّها، أعلمُ أنّ الرجلَ مهما كان قوياً لن يصل الى ربع قوّتك واحتمالك، وأنّ النهارات ناقصةٌ بلا وجهك، أعلم أنّ خطواتكِ شِعرٌ ونظراتكِ موسيقى، أعلم أنّكِ كلّ شيء في كلّ شيء، لكن:  عليج العباس اعبري الشارع بسرعة، عليج الله لأن هذا مو الهول مال بيتكم..

مقالات ذات صله