فيا : اشعر بالفخر بعد عودتي للاروخا

قال المهاجم المخضرم، ديفيد فيا، إنه يعيش حلما، بعد استدعائه للعب بمنتخب إسبانيا، مضيفا أنه طالما كان مقتنعا بإمكانية عودته لارتداء قميص “لاروخا”.
وتابع فيا، في تصريحات نقلتها صحيفة “أس”، عقب نهاية مباراة فريقه نيويورك سيتي أمام نيويورك رد بول بالدوري الأمريكي، والتي انتهت بالتعادل بهدف لمثله: “استدعائي يجعلني أشعر بالفخر، لا أملك الكلمات لوصف مشاعري، أعيش حلما”.
وأضاف الهداف التاريخي للمنتخب الإسباني: “لوبيتيجي تحدث معي الليلة الماضية، وقال لي إنه بإمكاني مساعدة الفريق، وإنه شاهد مباريات لي خلال الشهر الأخير، دائما عندما كانوا يعلنون القائمة، كنت أفكر في اليوم السابق لذلك في إمكانية دخولي فيها، كانت مفاجأة بكل صدق”.
وكان أول رد فعل من فيا (35 عاما) بعد الكشف أمس عن تواجده بالقائمة، لتعويض دييجو كوستا الغائب عن الملاعب لمشكلات مع ناديه تشيلسي، ظهر في رسالة له عبر مواقع التواصل الاجتماعي يؤكد فيها تأثره بالأمر وشكره للجميع للوثوق في إمكانياته.
وكانت المرة الأخيرة التي خاض فيها اللاعب مباراة دولية مع منتخب بلاده في مونديال 2014 بالبرازيل، أمام أستراليا، لكن تألق اللاعب في الدوري الأمريكي للمحترفين، قاده للعودة مجددا لارتداء قميص “لاروخا”.
وتابع اللاعب السابق لبرشلونة “لم أكف مطلقا عن التفكير العودة للمنتخب، دائما ما أحاول هنا فعل ما اعتدت عليه طوال مشواري الإحترافي، ينبغي مواصلة العمل خطوة خطوة للذهاب إلى المونديال، ولكن قبلها ينبغي حسم التأهل”.

مقالات ذات صله