فوائد أكل اللوز للبشرة

القيمة الغذائيّة للوز ينصح أخصائيو التغذية والأطبّاء بتناول اللوز لاحتوائه على الأحماض الدّهنيّة الأحاديّة غير المشبعة، ومضادّات الأكسدة، والألياف الغذائيّة، والمعادن مثل المغنيسيوم، الفيتامينات مثل الريبوفلافين، وبالرغم من رتفاع السعرات الحراريّة في اللوز كباقي المكسّرات، إلا أنّه غنيٌّ بالعناصر الغذائية والمركّبات الكيميائية الهامّة، ويحتوي الكوب الواحد منه على هذه النسب من العناصر التالية: 207 سعرة حراريّة. 5 غرامات من البروتين. 5 غرامات من الألياف. 5 غرامات من الكربوهيدرات، و5 غرامات من السكر. 16 ملليغرام من فيتامين E. 0.4 ملليغرام من الريبوفلافين. 0.8 ملليغرام من المنغنيز. 97 ملليغرام من المغنيسيوم. 172 مليغرام من الفسفور. 96 ملليغرام من الكالسيوم. 33 ملليغرام من الحديد . فوائد اللوز للجسم للّوز فوائد عديدة للجسم، ومنها: يحسن أداء الجهاز الهضمي، فيعمل اللوز المنقوع على جعل عملية الهضم سهلة وسريعة. يفيد للنساء الحوامل، فوجود اللوز ضمن النظام الغذائي للمرأة الحامل مفيد جدّاً لها ولطفلها لاحتوائه على حمض الفوليك الذي يساعد على ولادة الطفل دون مشاكلٍ وعيوبٍ أثناء الولادة. يحسّن وظائف الدّماغ، حيث أثبت العلماء أن تناول من 4-6 حبّات من اللوز المنقوع يعمل على تنشيط عمل الدماغ وتعزيز وظائف الجّهاز العصبي بشكلٍ كبيرٍ. يقلل من مستويات الكوليسترول في الدم، فتناول اللوز المنقوع يقلّل من مستوى الكوليسترول الضّار في الدم، وذلك لاحتوائه على الأحماض الدهنيّة غير المشبعة. يحافظ على صحّة القلب من خلال تقليل مستويات الكوليسترول في الدم، واللوز مصدرٌ غنيٌّ بالبروتين والبوتاسيوم والمغنيسوم، وهي عناصر مهمّة لصحّة القلب والأوعية الدمويّة، بالإضافة لفيتامين E الذي يعد من مضادات الأكسدة وبالتالي يقاوم عدّة أمراض تضر بالقلب. يساعد على فقدان الوزن خاصّة لأولئك الذين يرغبون بخسارة بعض الكيلوغرامات الإضافيّة في أجسامهم، فوجود اللوز ضمن النظام الغذائي اليومي يسهّل عمليّة فقدان الوزن. يعالج الإمساك المزمن، فاللوز المنقوع يحتوي على كمية كبيرة من الألياف التي بدورها تساعد الجسم على التخلّص من هذه المشكلة. فوائد اللوز للبشرة لّلوز فوائد عدّةٍ للبشرة عن طريق تناوله أو بواسطة استخدام زيته على البشرة، ومن هذه الفوائد: يحمي البشرة من أشعة الشمس، بسبب احتوائه على فيتامين E المهم جدّاً في حماية البشرة من التلف ومن أشعة الشمس، كما يستخدم حليب اللوز في معالجة حروق الشمس ومشاكل الجلد المختلفة. يُرطب البشرة، فيعد زيت اللوز المستخرج من اللوز من الزيوت العطريّة ذات الروائح الجميلة على البشرة، كما أن تطبيقه يومياً على البشرة يجعلها صحيّةً وليّنةً وناعمةً. يحافظ على صحة البشرة، بتدليكها بزيت اللوز حيث يعد مرطّباً جيّداً بسبب احتوائه على حمض اللينوليك الذي يساعد في إزالة حب الشباب والرؤوس السوداء، بالإضافة إلى منح البشرة النّضارة والحيوية. يعالج مشاكل البشرة التي تسبّبها الدهون والأوساخ الملامسة للجلد كحبّ الشباب والرؤوس السوداء، فعند تطبيق زيت اللوزعلى البشرة بانتظام فإنّه يهدّئ البشرة ويقلل الالتهابات والطفح الجلدي ويقلل حب الشباب والرؤوس السوداء، كما أنّ احتواء اللوز على عناصر مضادّةٍ للبكتيريا يساعد في التخلّص من البثور ومن حساسيّة الجلد. يُغذّي البشرة، لأنه غنيٌّ بالبروتينات والأحماض الدهنيّة، مثل الأوميغا 6 والأوميغا 9، كما تقوم الفيتامينات الموجودة فيه على تجديد الخلايا ومقاومة تجاعيد البشرة.

 

مقالات ذات صله