طريق الثلاثية معبدة امام بايرن ميونيخ قبل ان يطبع قبلة الوداع على خد غوارديولا

الطريق ممهدة امام بايرن ميونيخ لمواصلة حلم احراز الثلاثية في موسمه الاخير مع مدربه الاسباني جوسيب غوارديولا عندما يحل اليوم الأربعاء ضيفا على بوخوم من الدرجة الثانية في الدور ربع النهائي من مسابقة كأس المانيا لكرة القدم.

ويخوض بايرن ميونيخ موسمه الأخير مع غوارديولا الذي قرر الانتقال الصيف المقبل الى الدوري الانكليزي من اجل الاشراف على مانشستر سيتي، وهو يريد بالتالي توديع النادي البافاري باحراز ثلاثية الدوري والكأس ومسابقة دوري ابطال أوروبا.

وتبدو مهمة بايرن على الصعيد المحلي سهلة نسبيا اذ يتصدر الدوري بفارق 8 نقاط عن أقرب ملاحقيه بوروسيا دورتموند، فيما يبدو دور الأربعة من مسابقة الكأس في متناوله تماما نظرا الى الفوارق الفنية الهائلة بين النادي البافاري الفائز باللقب 17 مرة (رقم قياسي) من اصل 20 مباراة نهائية حتى الآن.

ويدخل فريق غوارديولا الى مباراته الاولى مع بوخوم منذ ان تغلب عليه خارج قواعده ايضا 2-1 في الدور الثالث من مسابقة الكأس في 20 كانون الاول/ديسمبر 2011، على خلفية التعادل المخيب الذي حققه السبت امام باير ليفركوزن (صفر-صفر) في الدوري المحلي دون أن يؤثر ذلك على موقعه في الصدارة بعد اكتفاء ملاحقه دورتموند بالتعادل أيضا.

وسيكون تركيز بايرن منصبا في الأيام المقبلة على ما ينتظره في 23 الشهر الحالي حيث سيحل ضيفا على يوفنتوس الايطالي في الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال، خصوصا ان المباراتين اللتين تفصلانه عن هذه الاستحقاق سهلتين نسبيا لأنه سيتواجه مع آوغسبورغ ودارمشتات في المرحلتين المقبلتين من الدوري اضافة الى لقاء بوخوم الذي يعود فوزه الأخير على النادي البافاري الى 14 شباط/فبراير 2004 حين تغلب عليه 1-صفر في الدوري المحلي.

ويواجه فريق غوارديولا احتمال التواجه مع غريمه دورتموند في الدور نصف النهائي في حال نجح الأخير في تخطي عقبة مضيفه شتوتغارت أمس الثلاثاء، علما بأن فريق المدرب توماس توخيل خرج فائزا من المباراة التي جمعته مع منافسه في أواخر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي 4-1 في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري لكن على ملعبه “سيغنال ايدونا بارك”.

وتفتتح مباريات ربع النهائي بلقاء باير ليفركوزن، الباحث عن لقبه الأول منذ 1993، وضيفه فيردر بريمن الذي يحتل المركز الثاني خلف بايرن من حيث عدد الالقاب في المسابقة (6 اخرها عام 2009)، على أن يلتقي اليوم الأربعاء هرتا برلين مع مضيفه هايدنهايم من الدرجة الثانية.

وتقام قرعة الدور نصف النهائي اليوم الأربعاء، على أن تقام المباراتان في 19 و20 نيسان/ابريل، في حين يحتضن الملعب الأولمبي في برلين النهائي يوم 21 آيار/مايو.

فيما أكمل فرانك ريبيري جناح فريق بايرن ميونيخ لكرة القدم أول مراناً جماعياً له مع الفريق بعدما تغيب لمدة شهرين ليدعم الفريق قبل مواجهة فريق بوخوم في الدور ربع النهائي ضمن كأس ألمانيا.

وقال آريين روبن زميل ريبيري بالفريق لقناة بايرن التليفزيونية:” من الرائع عودة فرانك. عانينا من بعض المشكلات لكن الأشهر الرائعة قادمة”.

وكان آخر لقاء خاضه ريبيري مع البايرن يوم 9 كانون أول/ديسمبر في المباراة التي فاز فيها فريقه على دينامو زغرب 2 -صفر في دوري أبطال أوروبا. عندما خرج بين شوطي المباراة مصاباً في عضلة الفخذ.

ويلعب فريق بايرن ميونيخ مع بوخوم، الذي يحتل المركز الخامس في دوري الدرجة الثانية الألماني، اليوم الأربعاء.

وقال روبن: ” هذه المباراة لن تكون سهلة. علينا أن نكون حذرين”.

وأضاف: “لا يجب علينا أن نتحدث عن فريق ينافس بالدرجة الثانية. بوخوم قد يلعب في الدوري الألماني (بوندسليغا).

مقالات ذات صله