ضربة جوية تقتل عشرات الدواعش في نفق اطراف تلعفر

دمرت ضربات جوية لطائرات «التحالف الدولي»، موقعا يتخذه تنظيم داعش، مقرا له غرب مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.
وقال الرائد عبد الله العزاوي، من قيادة الجيش العراقي، إن طائرات أف 16 وبالتنسيق مع القيادة العسكرية للقوات العراقية البرية قصفت بخمسة صواريخ مبنى في أطراف قرية تارو التابعة إلى قضاء تلعفر غرب الموصل، ويضم هذا المبنى أنفاقا تحت الأرض.
وتابع أن «نتائج العملية الجوية وحسب معلومات واردة إلى غرفة العمليات المشتركة من قيادة التحالف الدولي، كانت إيجابية، وأسفرت عن تدمير المبنى وشبكة الأنفاق التي يضمها، فضلاً عن مقتل عشرات المسلحين الذين كانوا يتواجدون فيه».
وأضاف أن «الفترة الأخيرة شهدت نشاطات متزايدة لتنظيم الدولة في المناطق الصحراوية لمحافظة نينوى، إلا أن العمل متواصل وبجهد خاص من أجل القضاء على تلك النشاطات قبل اتساعها وتهديد أمن واستقرار المدن».
ولفت إلى أن «التنسيق بين طيران التحالف والقوة الجوية والبرية العراقية على مستوى عال وأن تبادل المعلومات قد أسهم في الحد من خطورة الخلايا الإرهابية التي تعمل في بعض البؤر».

مقالات ذات صله