شقاوات.. باب الشرقي

على الرغم من وجود المفارز الامنية والسيطرات في منطقة الباب الشرقي الا ان ذالك لم يمنع من تجاوز الباعة واصحاب البسطيات على المتبضعين.

 وقد اكد المواطن رسول حمدي بهلول انه قد تعرض للضرب من قبل مجموعة لمجرد مناقشة احدهم وهو باع بسطية بالقرب من ساحة التحرير الامر الذي دفعه للاستنجاد بالشرطة المتواجدين في الساحة وقام احد افراد الشرطة باصطحاب الرجل وكان يعتقد المواطن رسول ان الشرطي سيرد له اعتباره لكن ما ان وصل للبائع حتى تخاذل وتراجع والتفت لي (كما يضيف المواطن المشتكي اخي امسحها بلحيتي) وقال بالحرف الواحد هؤلاء شقاوات وحرامية….

 ويضيف المواطن ان الدهشة عقدت لسانه اذ كيف تخشى الشرطة وهي السلطة المسؤولة في الشارع من باعة ليسوا على باب الله كما يقال بل مسلحين وشقاوات ولا ندري هل نحمل السلاح حتى ندافع به عن انفسنا مع وجود شرطة تمتلئ بهم شوارع العاصمة بغداد؟…

مقالات ذات صله