شرطة فلوريدا تنصف ويليامس

أعلنت شرطة بالم بيتش غاردنز في ولاية فلوريدا أنّ فينوس ويليامس كانت تقود “بشكل قانوني” خلال حادث السير الذي كانت ضالعة به في حزيران/يونيو الماضي، وأدّى إلى وفاة رجل مسن.
وكان تقرير سابق للشرطة في 30 حزيران/يونيو، أفاد بمسؤولية ويليامس (37 عاماً) المصنفة أولى عالمياً سابقاً، في الحادث الذي وقع في التاسع من الشهر نفسه، على أحد تقاطعات الإشارات الضوئية في بلدة بالم بيتش غاردنز.
إلاّ أنّ الشرطة أعلنت الجمعة أنّ “السيارة التي كانت تقودها فينوس ويليامس كانت تسير بشكل قانوني على التقاطع عندما كانت الإشارة الضوئية على اللون الأخضر”، وذلك اعتماداً على شريط فيديو جديد.
وتابعت أنّ فينوس “كانت تتجه شمالاً” عندما اضطرت للتوقف للسماح بمرور سيارة تواجهها.
وبعد مرور السيارة، استكملت فينوس مسارها، لكن في الوقت عينه تغيّر لون الإشارة الضوئية إلى الأحمر، وصدمت سيارة تقودها ليندا بارسون متجهة نحو الغرب سيارة ويليامس.
وتعرّض زوج السائقة، جيروم بارسون (78 عاماً) إلى إصابات خطرة في الرأس جرّاء الحادث، وتوفي في 22 حزيران/يونيو متأثراً بجراحه.
وكانت ويليامس أكدت في أعقاب الحادث أنها “منهارة ومكسورة القلب” لوفاة بارسون الذي تقدمت عائلته بدعوى قتل غير متعمد بحقها.
وأكد محامي ويليامس أنّ ما جرى لم يكن متعمداً، وأنّ التقرير الأول للشرطة أشار إلى أنّ سيارة موكلته كانت تتقدم بسرعة خمسة أميال في الساعة فقط.
وتشارك ويليامس للمرة 22 في بطولة ويمبلدون الإنكليزية، ثالث البطولات الأربع الكبرى، والتي أحرزت لقبها 5 مرات. وباتت الجمعة أكبر لاعبة منذ 23 عاماً تبلغ دور الـ16 بفوزها على اليابانية ناومي أوساكا بمجموعتين، لتضرب موعداً مع الكرواتية آنيا كونيوه.

مقالات ذات صله