شبابيك العذاب في التقاعد العامة ومعاناة المراجعة والاذلال

يواجه المتقاعد لدى مراجعته لهيئة التقاعد الوطنية مصاعب جمة بغية الحصول على كتاب تأييد او مجرد الاستفسار عن قضية معينة تخص راتبه. وقد عبر المواطن مجيد عبد الكريم عن حالة البؤس التي يعيشها المتقاعد عند مراجعته لدائرته وكان الواجب كما يشير الى ان يستقبل بأحترام ويوضع له مكان يجلس فيه حتى يتم ترويج طلبه ..لا ان يقوم وهو المريض وكبير السن بالصعود على السلالم للطابق الثاني ومن ثم ينزل منها ويعاد للصعود في مراجعة مارثونية تتعبه وتجهد قلبه . وينظر اليه الموظف وكأنه غريب عن هذه البلاد دون ان يعرف ان المتقاعد قد قضى زهرة شبابه في خدمة الدولة والناس . هذا ويقترح مجيد عبد الكريم تخصيص شعبة داخل هيئة التقاعد مهمتها التفرغ لشؤون كتب التأييد او الحصول على هوية من دون ترك المتقاعد للتعلق بشبابيك العذاب.

مقالات ذات صله