سرقة بحوث التخرج… تجارة جديدة تطرق الأبواب

بغداد – لميس عبد الكريم

كشف أحد طلبة جامعة بغداد لـ (الجورنال) عن ظاهرة سرقة بحوث التخرج الشائعة في الأوساط الجامعية وتقديمها كمشاريع تخرج للسنة الدراسية الأخيرة مقابل 150 الف دينار. وأضاف : بأن هناك عددا من الطلبة ممن لجأوا الى اعتماد هذه الطريقة للتنصل من مراحل الاعداد للبحث والتي تتطلب السعي وراء المعلومة والحصول عليها من عدة مصادر وإخراجها بشكل متناسق وعلمي. فيما قال احد الأساتذة الجامعيين بأن لا صحة للمعلومة وان الاشراف على بحوث التخرج يسري بدقة وشفافية عالية ومتابعة مستمرة من قبل مشرف البحث ولا يتخلله اي اهمال يتيح للطالب استبدال بحثه وشراء بحث اخر جاهز

يشار الى ان تسعيرة بحوث التخرج غير ثابتة وتتغير تبعا لأهمية الموضوعات والاختصاصات الانسانية والعلمية لكنها في اغلب الاحيان تتراوح بين 100_150 الف دينار!

مقالات ذات صله