ديشامب: ثلاثة منتخبات أفضل منا فقط

أكد ديدييه ديشامب المدير الفني لمنتخب فرنسا، أن فريقه حقق هدفه الأول بالتأهل مباشرة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم العام القادم بعد الفوز 2-1 على روسيا البيضاء ، لكنه بحاجة لأن يتحكم أكثر في المباريات إذا أراد التتويج للمرة الثانية في روسيا.

وفاز المنتخب الفرنسي بفضل هدفين من أنطوان جريزمان وأوليفييه جيرو في الشوط الأول لكنه واجه نهاية متوترة للمباراة بعدما اقتربت روسيا البيضاء مرتين من إدراك التعادل من هجمات مرتدة عقب تقليص الفارق في نهاية الشوط الأول.

وقال ديشامب في المؤتمر الصحفي: “فعلنا بعض الأشياء بطريقة جيدة جدا.. لكن هناك أشياء لم نتحكم فيها على أرض الواقع”.

وأضاف: “لم ننجح في التحكم في الأمور طيلة المباراة.. ولم ننجح في فرض سيطرتنا طيلة التصفيات بأكملها”.

وقال ديشامب، الذي قاد بلاده لإحراز لقبها الوحيد في كأس العالم على أرضها عام 1998، إن فرنسا بالتالي لن تكون ضمن المرشحين الكبار للتتويج في نهائيات العام المقبل.

وتابع: “لدينا طموح كبير لكن بالنظر إلى الدول الأخرى.. هناك فريقان في أوروبا (البرتغال وألمانيا) يتفوقان علينا وواحد في أمريكا الجنوبية (البرازيل)”.

وأكد ديشامب (48 عاما) أنه يتوقع تحسنا في الأداء من فريقه الذي أنهى التصفيات في صدارة المجموعة الأولى برصيد 24 نقطة من أصل 30 ممكنة.
وأردف قائلا: “لا نسبب ضررا لمنافسينا. من المهم أن نتعلم كيف نفعل ذلك”.

وجرب ديشامب العديد من التشكيلات الهجومية لكنه لم يعط أي اشارات على نواياه قبل ثمانية أشهر على النهائيات في ظل تنافس ألكسندر لاكازيتي وكيليان مبابي وجريزمان وجيرو وآخرين على اللعب في التشكيلة الأساسية، قائلا: “العثور على التوازن المناسب يستغرق بعض الوقت”.

مقالات ذات صله