جبهة الاصلاح تقرر عدم حضور جلسة البرلمان ليوم غد

بغداد- الجورنال نيوز
قررت جبهة الاصلاح، الاثنين، عدم الحضور الى جلسات مجلس النواب لحين صدور قرار المحكمة الاتحادية بشأن الطعن الذي قدمته، معتبرةً الأنباء التي تتحدث عن حدوث انسحابات في الجبهة “محاولةً خاسرة”.

وقال المتحدث باسم الجبهة النائب هيثم الجبوري في بيان تلقت (الجورنال نيوز) نسخة منه، إن “جبهة الاصلاح اجتمعت اليوم لمناقشة المستجدات السياسية على الساحة العراقية، وباركت الانتصارات الكبيرة في معارك تحرير الفلوجة”.

وأضاف الجبوري، أن “الجبهة اتخذت قراراً بالاجماع أن لا تحضر أي جلسة من جلسات مجلس النواب لحين صدور قرار المحكمة الاتحادية بشأن الطعن المقدم من الجبهة ايمانا منها بعدم شرعية هيئة رئاسة المجلس السابقة وحفاظا على دستورية العملية السياسية”.

واعتبر الجبوري، أن “أي كلام عن انشقاق او انسحاب في الجبهة عار عن الصحة و هو محاولة خاسرة لتفتيت الجبهة والضغط على المحكمة الاتحادية”، مشدداً على “عدم تدخل الكتل السياسية وبعض الدول من خلال سفاراتها لتؤثر على قرار المحكمة الذي يفترض أن يكون عراقياً وعادلا ولمصلحة الشعب العراقي”.

يذكر ان رئاسة مجلس النواب عزت سبب عدم انعقاد جلسة البرلمان المقررة اليوم الاثنين الى تلقيها رسالة من النواب المعترضين على تاجيلها الى يوم غد الثلاثاء بغية لم الشمل.انتهى

مقالات ذات صله