تكلف نحو 6 مليارات دينار.. جميع موظفي “هيئة الحج” في مكة والبرلمان يتوعد “العطية” بملفات فساد

بغداد ـ ثائر جبار
توعد مجلس النواب الثلاثاء، رئيس هيئة الحج خالد العطية بمساءلة قانونية داخل مجلس النواب حيال ايفاد موظفي هيئة الحج والعمرة والبالغ عددهم (487) موظفاً. واستغربت النائبة عن التحالف الوطني ابتسام الهلالي ايفاد اعداد كبيرة من موظفي هيئة الحج والعمرة، وفي المقابل فإن العديد من العراقيين لم تظهر أسماؤهم ضمن القرعة “.

وقالت الهلالي في تصريح لـ «الجورنال نيوز» ان” مجلس النواب العراقي مطالب بفتح تحقيق عن الاموال التي صرفت لهيئة الحج وتقديم اسئلة شفوية الى رئيس الهيئة خالد العطية، وفي حال عدم قناعة مجلس النواب العراقي بالأجوبة من الممكن ان يسحب الثقة منه “وأضافت انه “بعد اطلاعنا على الوثائق ثبت ان هنالك مبالغ كبيرة صرفت ومن الممكن ان يفتح البرلمان تحقيقاً بالملفات بعد عودة رئيس الهيئة “.

وأشارت الى ان” العديد من الحجاج العراقيين ما زالوا ينتظرون سنوات للذهاب الى الديار المقدسة، وفي المقابل فإن موظفي هيئة الحج هم من ضمن الوفود المسافرة سنويا.الى ذلك كشفت النائبة حنان الفتلاوي، عن صرف مليارات الدنانير على ايفاد موظفي هيئة الحج والعمرة والبالغ عددهم (487) موظفا الى الديار المقدسة في السعودية.

وذكرت الفتلاوي، ان “هيئة الحج اوفدت نحو487 موظفا وبضمنهم رئيس الهيئة خالد العطية الى السعودية لمدة 35 يوما”، مبينة ان “نفقات الايفاد مع الطيران والسكن والنقل الداخلي والطعام تبلغ اكثر من 6 مليارات دينار”.

واضافت ان “هيئة الحج اصدرت توضيحاً بأن مخصصات الايفاد ليست من موازنة الدولة لأننا دائرة تمويل ذاتي، ما يعني الاموال التي تؤخذ من الحجاج”، مؤكدة “عزمها توجيه سؤال الى رئيس هيئة الحج خالد العطية عند عودته الى بغداد, في حين عدّت النائبة عن كتلة الاحرار زينب السهلاني “اغلب موظفي هيئة الحج المسافرين الى الديار المقدسة عبارة عن أرقام تصرف أموالهم من جيوب الحجاج العراقيين”.

وقالت السهلاني في تصريح لـ «الجورنال نيوز» انه ”حسب ادعاء هيئة الحج فإن تمويل الهيئة ذاتي وليس من الحكومة لكن اغلب المسافرين من الموظفين هم مجرد ارقام وليست لهم علاقة بالحجاج.

مقالات ذات صله