تصفيات المونديال: خيبة الأمل الويلزية تدفع كولمان للتفكير في الاستقالة

قال كريس كولمان مدرب ويلز إنه سيترك “الغبار ينقشع” قبل أن يقرر مصيره، بعد أن تبددت آمال فريقه في التأهل لكأس العالم، بالهزيمة 1-صفر أمام أيرلندا أمس الاول الإثنين.

وقاد كولمان المنتخب الويلزي إلى قبل نهائي بطولة أوروبا 2016، لكن حلمه في تدريب بلاده بكأس العالم لأول مرة منذ 1958، تحطم بإستاد كارديف.
وبفضل هدف جيمس مكلين في الشوط الثاني انتزعت أيرلندا بطاقة التأهل لملحق التصفيات بعد أن تجاوزت ويلز إلى المركز الثاني في المجموعة الرابعة خلف صربيا.

وكانت هذه أول هزيمة لويلز في 12 مباراة بتصفيات كأس العالم، والأولى على أرضها في مباراة رسمية منذ 4 سنوات وهو سجل يقول كولمان إنه يفخر به.

وقال كولمان الذي تولى المسؤولية في 2012 بعد وفاة المدرب السابق جاري سبيد “كل ما أستطيع التفكير فيه حاليا هو وجوه اللاعبين في غرفة الملابس وخيبة أملهم، لا يوجد عزاء لكن يجب أن يشعروا بالفخر”.

وأضاف “سأحصل على بعض الوقت حتى ينقشع الغبار، سنجلس ونتحدث معا ونبدأ من هذه النقطة، هذه أول هزيمة على ملعبنا في 4 سنوات، قبل ذلك كنا نواجه مقدونيا أمام 8 آلاف مشجع، الأمر اختلف الآن”.

وأشاد كولمان بنظيره الأيرلندي مارتن أونيل الذي قدم فريقه أداء نموذجيا خارج أرضه.

وقال “أعتقد أننا من حيث توازن اللعب فإننا سيطرنا تماما على الشوط الأول، كنا نعرف أن أيرلندا لديها خطة ونفذتها جيدا، مارتن أونيل قام بعمل رائع وأتمنى له التوفيق”.

بينما كان مشجعو كرة القدم بأيسلندا، في حالة نشوة، اليوم الاثنين، مع احتفالهم في العاصمة وكافة أنحاء البلاد، بتأهل المنتخب الوطني لكأس العالم، لأول مرة في تاريخه.

وحجزت أيسلندا، وهي أصغر دولة تصل كأس العالم على الإطلاق، مكانها في مونديال روسيا، بالفوز 2-0 على كوسوفو، لتتصدر مجموعتها في التصفيات الأوروبية.

وصاح معلق التلفزيون المحلي، بعد صافرة النهاية، وانطلاق الألعاب النارية في الاستاد الوطني: “هل تمزحون معي؟ نحن ذاهبون إلى كأس العالم!”.
وكان الهتاف في وسط العاصمة ريكيافيك: “أيسلندا إلى كأس العالم”.

وقال المشجع جونار اتلي ثورودسن، اليوم الاثنين: “أصغر دولة تصل كأس العالم حتى الآن.. هذا حلم، يجب أن أحجز تذكرتي إلى روسيا على الفور”.

ويبلغ تعداد سكان أيسلندا حوالي 350 ألف نسمة، فيما كانت ترينيداد وتوباجو في 2006، أصغر دولة سابقا تتأهل لكأس العالم، وكان تعداد سكانها 1.3 مليون نسمة.

مقالات ذات صله