تسارع العمل في ملعب النجف الدولي

يشهد ملعب النجف الدولي سعة (30 ألف) متفرج، مراحل متقدمة في التنفيذ ليضاف الى الملاعب الاخرى والمنشئات الرياضية التي تنفذها وزارة الشباب والرياضة ومن المقرر ان يفتتح نهاية العام الحالي 2017.
وبين مدير المشروع المهندس جميل حسن ان “العمل مستمر في نقل وصباغة وتنصيب الهيكل الحديدي للملعب الرئيسي مع استمرار العمل بوجبة اضافية في المساء لكسب الوقت والوصول الى الجاهزية في اعمال تنصيب الاعمدة الحديدية الساندة في ملعب التدريب الثانوي واعمال تثبيت الكراسي”.
وأضاف أن “الاعمال الكهربائية متواصلة هي الاخرى في الملعب الرئيسي والثانوي ومنها اعمال منظومة التكييف(الدكتات)، فضلا عن الاستمرار في اعمال مد انابيب التصريف للمياه في ملعب التدريب واعمال منظومات الميكانيك من ماء ومجاري للملعب الرئيسي وري الثيل للساحة الرئيسية والثانوية للملعب واعمال التغليف بالمرمر وصبغ المدرجات”.
واشار الى ان “توجيهات وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان، العمل ليلا سارع من وتائر الانجاز، لاسيما ونحن نشهد هذه الايام ارتفاعا حادا في درجات الحرارة مما قد يبطئ من العمل وبالتالي سيكون العمل خلال الليل ذات فائدة وانجاز اكبر”.
ويعد ملعب النجف الدولي سعة 30 ألف متفرج من المشاريع المهمة والاستراتيجية بإضافته معلما جديداً إلى مدينة النجف الاشرف، حيث يضم المشروع ايضا ملعبين للتدريب سعة 2000 متفرج و400 متفرج و من المؤمل افتتاحه خلال الاشهر الاخيرة من عام 2017.

مقالات ذات صله