بين صراع الدنيا والاخرة … أبرز 10 فنانات ارتدين الحجاب العمود

“عشت صراعاً بين الدين والفن واخترت السعادة”.. هذا التفسير الذي قدمته الفنانة اللبنانية أمل حجازي لتبرير قرار ارتدائها الحجاب في يوم عرفة الخميس الماضي، لكنه ليس بالأمر الجديد في الوسط الفني، فقد سبقتها الكثير من الفنانات، لكن أضواء الشهرة أعادت البعض منهن إلى عالم الفن رغم ارتدائهن الحجاب، فيما امتنعت فنانات عن الظهور مجدداً في أي أعمال أو إطلالات إعلامية، استناداً لقاعدة من وجهة نظرهن تقول إن “الفن والحجاب خطان متوازيان لا يلتقيان مطلقاً”.
فنانات اتخذن قرار الاعتزال في أوج الشهرة والعطاء الفني، وأخريات تحجبن بعد أن خفتت أضواء النجومية من حولهن، وبعضهن اقتنع بالحجاب بعد حلم أو موقف. وكما اختلفن في توقيت الحجاب اختلفن في الحفاظ عليه والعودة إلى التمثيل أو الالتزام بالاعتزال.
الفنانة هالة فاخر
بشكل مفاجئ، قررت ارتداء الحجاب عام 2010 واعتزال التمثيل من خلال ظهورها بمقابلة تلفزيونية وهي مرتدية الحجاب، إلا أنها عادت مرة أخرى للتمثيل وقامت بالعديد من الأدوار بشعر “مستعار” حتى تتمكن من تقديم الدور من دون أن يؤثر ذلك -من وجهة نظرها- على حجابها.
الفنانة حلا شيحا
أعلنت اعتزالها الفن عقب فيلم “كامل الأوصاف”، الذي ظهرت خلاله مرتدية الحجاب عام 2006 حتى الآن، لم تظهر حلا شيحة في أي وسيلة إعلامية.
الفنانة حنان ترك
ظهرت مردتية غطاء الشعر في 2005 من خلال مسلسلها أولاد الشوارع، وبعد فترة أعلنت ارتداءها الحجاب وواصلت العمل الفني. في أغسطس (آب) 2012 قررت اعتزال العمل الفني.
الفنانة منى عبد الغني
منذ ارتداء الفنانة منى عبد الغني للحجاب عام 2001 تميزت جميع إطلالاتها بالالتزام التام بالحشمة المرافقة للحجاب، واختيرت هذا العام كأفضل ممثلة ظهرت بالحجاب في التلفزيون.
الفنانة صابرين
بعد النجاح الكبير الذي حققه مسلسلها “أم كلثوم” عام 2000، اعتزلت الفنانة صابرين الفن لفترة، والتزمت بارتداء الحجاب، وقالت إنها ابتعدت لفترة عن الفن، وأن نجاح مسلسلها أم كلثوم أخافها. وبعد سنوات من اعتزال الفن، عادت الفنانة صابرين مرة أخرى للمشاركة في أعمال فنية مختلفة، وهي ترتدي الحجاب. لكنها عادت للتمثيل مستخدمة الشعر المستعار لحجب شعرهم الطبيعي باعتبار أنها محجبة أثناء تصوير أعمالها الفنية، وكانت من أول الفنانات اللواتي يستخدمن الشعر المستعار مما أثار الجدل طوال السنوات الماضية حيث اتهمها جمهورها بالتلاعب بالحجاب.
الفنانة المصرية سهير البابلي
اعتزلت عام 1997 بعد ارتدائها الحجاب معترفة أنها عانت مادياً بعد ارتدائها الحجاب، لكنها عادت إلى في رمضان 2005 بمسلسل “قلب حبيبة” مع وضع شروط صارمة عنوانها “الفن الهادف”.
الفنانة سهير رمزي
شاركت الفنانة سهير رمزي في عدد من الأعمال بعد ارتدائها الحجاب عام 1993 ومن أحدثها مسلسل قصر العشاق المعروض في سباق رمضان الجاري، وتؤمن أيضاً بأن الحجاب لا يتعارض مع التمثيل في شيء، ورغم أنها ظهرت بالحجاب إلا أنها رفضت تماماً ارتداء الباروكة على عكس هالة فاخر وصابرين.
الفنانة عفاف شعيب
كشفت الفنانة عفاف شعيب،عن أسباب ارتدائها الحجاب عام 1992، وقالت إنه جاء بعد رؤيا لها في المنام حين كانت في رحلة علاج مع والدتها بأمريكا، وثم عادت للتمثيل مرة أخرى، مع تمسكها الشديد بارتداء الحجاب في جميع أدوارها.
الفنانة المصرية شادية
تعد الفنانة شادية، واحدة من أشهر الفنانات، اللائي قررن الاعتزال وعدم العودة نهائياً للفن، وعلى الرغم من حرص عدد من المهرجانات تكريم الفنانة، إلى أنها فضلت عدم الظهور مرة أخرى خاصة بعد اعتزالها، وارتدائها الحجاب منذ 1986.
الفنانة شمس البارودي
قررت الاعتزال عام 1984، بعد عودتها من أداء العمرة، قائلة إنها رأت الرسول فاعتزلت التمثيل وارتدت الحجاب، ثم ارتدت النقاب، ثم خلعته وعادت لارتداء الحجاب لغاية اليوم.

مقالات ذات صله