بطلب من فلسطين..الأردن يفاوض إسرائيل للإفراج عن جثث الشهداء الفلسطينيين

 

بغداد-الجورنال

قال مصدر أردني رسمي إن “بلاده تفاوض سلطات الإحتلال الإسرائيلي منذ أيام، للإفراج عن جثامين الشهداء الفلسطينيين الذين ارتقوا منذ إندلاع الهبة الفلسطينية بداية أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.

وأكد المصدر أن “الحكومة الفلسطينية طلبت من الأردن التوسط لدى سلطات الإحتلال للإفراج عن جثامين الشهداء التي تحتجزها السلطات الإسرائيلية لتسليمها لذويها من أجل دفنها.

وأوضح أن “الحكومة الأردنية وعبر القنوات الدبلوماسية نجحت بالإفراج عن بضع جثث، فيما تحاول جاهدة مواصلة العمل حتى الإفراج عن جثث جميع الشهداء.

وأوضح المصدر أن “عدد الجثث التي تحتجزها إسرائيل يصل إلى 50، من مدن فلسطينية مختلفة.

وكانت منظمة “بتسيلم” الحقوقية الإسرائيلية قالت إن “سلطات الاحتلال تواصل إحتجاز جثث 55 فلسطينياً، بينها جثث 11 قاصراً، قتلوا في موجة المواجهات في الأشهر الثلاثة الأخيرة” وأوضحت أن عدم تسليم الجثث هي سياسة رسمية متبعة من قبل الحكومة، وقد أتبعتها من قبل وتبررها بمفهوم الردع.

ويشترط الاحتلال، لتسليم الجثامين، حسب تقارير فلسطينية، بأن تتم عمليات الدفن ليلاً، وبحضور محدود للمشيعين من دون رفع العلم الفلسطيني، الأمر الذي يرفضه معظم ذوي الشهداء.

مقالات ذات صله