بدر: الاتفاق الرباعي أكذوبة والحكومة متمسكة بأمريكا وسليماني المخطط لتحرير غرب للموصل

بغداد – الجورنال نيوز
قال النائب عن كتلة بدر النيابية عبد الحسين الازيرجاوي ، إن الاتفاق الرباعي بين العراق وإيران وروسيا وسوريا يعتبر اتفاق ضحك على الذقون ولم يقدم أي نتائج منذ عقد الاتفاقية، مشيرا إلى أن الحكومة المركزية متمسكة رسميا بالتحالف الدولي الذي تقوده الولايات الأمريكية المتحدة.

وقال الازيرجاوي لـ(الجورنال نيوز) إن “التحالف الرباعي يعتبر اتفاقا مفترضا وليس له أي فاعلية عسكرية على الاراضي العراقية”، مؤكدا أن “التحالف الرباعي ضحك على الذقون ولم يقدم أي نتائج عسكرية لتحرير المناطق المحتلة من قبل العصابات الإرهابية”.

وأوضح أن “الحكومة المركزية متمسكة بالتحالف الدولي بسبب ضرباته الجوية المؤثرة ضد العصابات الإرهابية في الفلوجة والرمادي وبيجي والموصل”، لافتا إلى أن “الحكومة لا تتمكن من إلغاء الاتفاق بينها وبين التحالف الدولي بقيادة واشنطن في هذه المرحلة”.

وأشار إلى أن “هناك سياسيين كبار من الموصل هم عملاء لتركيا ومعروفون لدى الرأي العام وعلى القوات الأمنية أن تعتقل هؤلاء السياسيين وتقدمهم إلى السلطات القضائية لتورطهم مع تركيا في عمليات سقوط الموصل وفي احتلال بعض المناطق العراقية من قبل الجيش التركي”.

من ناحيته قال المتحدث الرسمي باسم الحشد الشعبي احمد الاسدي، إن المستشار الإيراني قاسم سليماني سيكون المخطط الرئيسي لتحرير المحور الغربي وقضاء تلعفر في نينوى من العصابات الإرهابية.

وقال الاسدي لـ(الجورنال نيوز) إن “هناك الكثير من المستشارين الامريكان يقدمون نصائح للحكومة العراقية ويتم تقديم الشكر لهم”، مشيرا إلى أن “هناك أطرافا سياسية تكره تواجد سليماني في العراق بالرغم من ان الحكومة تستعين به كمستشار عسكري”.

وأضاف أن “عمليات تحرير المحور الغربي للموصل وتحرير تلعفر سيكون المخطط العسكري لها هو سليماني”، مؤكدا أن “إيران لديها علاقات مع تركيا والاحزاب الكردية في إقليم كردستان إلا أنها لم تستغل تلك العلاقات لتحرير المحور الغربي”.

وأشار إلى أن “إيران لا تعتمد فقط على فصائل الحشد الشعبي الشيعية في عمليات تحرير المناطق المغتصبة وانما لديها علاقات متينة مع فصائل المقاومة السُنية من قيادات الحشد العشائري لتحرير المناطق السُنية في العراق”.انتهى

مقالات ذات صله