بالتعاون مع محافظها.. الأمريكان يشكلون حشدا عشائريا في الموصل

بغداد ـ الجورنال

 كشفت مصادر محلية في الموصل ان الامريكان قرروا تشكيل قوات حشد عشائري بالتعاون مع محافظ نينوى نوفل العاكوب، لتلافي مشاركة الحشد الشعبي في معركة تحرير الموصل، فيما أشارت المصادر الى حدوث خلافات تطورت الى مشاجرات بين شيوخ العشائرعلى الاموال المخصصة لهذا الغرض.

 واوضحت المصادر أن “محافظ نينوى نوفل العاكوب يسعى إلى تشكيل حشد عشائري بالتنسيق مع أميركا على غرار حشد الانبار”، مبينة أن “كل هذه المحاولات فشلت”. وأشارت المصادر إلى “حدوث مشاجرات فيما بين الشيوخ أثناء اجتماع لهم، واتهم كل منهم الآخر بأنه لا يمتلك مقاتلين وجميعهم بلا استثناء يخشون أي ظهور إعلامي بمواجهة داعش”.

 من جانبه قال عضو هيئة الرأي لغرفة عمليات تحرير نينوى النائب السابق زهير الاعرجي في تصريح لـ(الجورنال) إن  مدينة الموصل بحاجة إلى دخول ابنائها في الحشد الوطني لتحريرها من دنس الارهاب”، لافتا إلى أن “دخول قوات أمريكية لتشكيل الحشد اصبح واقع حال مفروضاعلى الحكومة العراقية “.

  وبين ان “تدخل الأمريكان والتحالف الدولي لا يشكل مشكلة للحكومة الاتحادية، لوجود  اتفاقيات رسمية بين الجانبين العراقي والأمريكي لتحرير المناطق الواقعة تحت سيطرة داعش “.

 وأضاف الاعرجي: “إن  قدوم الفرقة الأمريكية 101 المحمولة جوا لتحرير سهل نينوى لا يشكل خطرا على العلميات العسكرية التي تقوم بها القوات العراقية”.

مقالات ذات صله