بالتعادل 2-2….يوفنتوس ينجو بصعوبة من “فخ” البايرن

بغداد – الجورنال

أفلت فريق يوفنتوس الإيطالي من هزيمة محققة على أرضه ووسط جماهيره وتعادل بصعوبة مع ضيفه بايرن ميونخ الألماني2-2, الثلاثاء، في ذهاب دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وأنهى بايرن الشوط الأول متقدما بهدف نظيف سجله توماس مولر في الدقيقة 43 ثم ضاعف الفريق رصيده من الأهداف بعد عشر دقائق من بداية الشوط الثاني عن طريق الجناح الهولندي أريين روبن.

وبدا أن بايرن في طريقه لفوز مريح خارج أرضه، ولكن يوفنتوس استعاد توازنه بشكل مثير ونجح في العودة إلى المباراة بهدفين حملا توقيع الأرجنتيني باولو ديبالا والبديل ستيفانو ستيورارو في الدقيقتين 63 و77.

وسيطر النادي البافاري على مجريات اللعب خلال الشوط الأول بأكمله وكذلك في أول ربع ساعة من الشوط الثاني قبل أن تتحول دفة الأمور لصالح أصحاب الأرض.

وبات بايرن ميونخ أول فريق ينجح في هز شباك يوفنتوس على ملعبه في تورينو خلال النسخة الحالية من دوري الأبطال.

وحقق بايرن فوزه الخامس خلال تسع مواجهات جمعته بيوفنتوس مقابل ثلاث هزائم وتعادل وحيد علما بان بايرن فاز في آخر ثلاث مواجهات بين الفريقين والتي كان أخرها في دوري الأبطال عام 2013، حينما فاز في ذهاب دور الثمانية بهدفين نظيفين ثم عاد وفاز بنفس النتيجة في مباراة الإياب.

ولم يذق يوفنتوس طعم الفوز على بايرن منذ أن تغلب عليه بهدفين مقابل هدف في دور المجموعات لنسخة 2005 من دوري الأبطال.

وتصدر بايرن المجموعة السادسة في دور المجموعات برصيد 15 نقطة من خمسة انتصارات وهزيمة واحدة، فيما حل يوفنتوس في المركز الثاني بالمجموعة الرابعة من ثلاثة انتصارات وتعادلين وهزيمة واحدة.

وسبق لبايرن التتويج بلقب دوري الأبطال خمس مرات من قبل في مواسم /1973 1974 و1974 1975/ و/1975 1976 و2000 2001/ و2012 2013/ فيما حصد يوفنتوس اللقب مرتين من قبل في موسمي 1984 1985/ و1995 و1996/.

ويتصدر بايرن ميونيخ جدول ترتيب الدوري الألماني بفارق ثمان نقاط عن أقرب ملاحقيه بوروسيا دورتموند، بينما تفصل يوفنتوس نقطة واحدة فقط عن نابولي صاحب المركز الثاني في صدارة الدوري الإيطالي.

وفاز يوفنتوس بلقب الدوري المحلي في آخر أربعة أعوام فيما أحرز بايرن لقب البوندسليغا في أخر ثلاثة أعوام.

مقالات ذات صله