ايبار اولها.. برشلونة يعيش الأيام الصعبة فكيف النجاة منها!

نجح برشلونة منذ بداية الموسم في تقديم مستويات كبيرة ورائعة للغاية بتصدر الدوري الأسباني بفارق سبع نقاط كاملة عن أتلتيكو مدريد صاحب المرك الثاني والتأهل لنهائي كأس ملك أسبانيا لمواجهة إشبيلية ثم التأهل لثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لمواجهة تشيلسي.

برشلونة دخل فترة الحسم حيث سيواجه مباراة ليست سهلة على الإطلاق أمام إيبار في ملعب إيبورا البلدي الصعب للغاية ذو المساحة الصغيرة والذي تكون فيه المباريات ذات طابع بدني وصعب جدا .

إيبار هذا الموسم يقدم مستويات كبيرة جدا جيث يحتل المركز السابع برصيد 35 نقطة أي إنه قريب من المركز الأوروبية كما إنه يمتلك دفاع قوي ومنظم بقيادة مدرب ممتا وهو خوسيه لويس ميندليبيار ويدرك برشلونة إن التعثر اليوم وفوز أتلتيكو مدريد على أتلتيك بلباو في الواندا سيكون له وقع صعب جدا في التنافس على الليجا.

برشلونة مايخيفه اليوم هو إنه بعد أيام قليلة سيطير لملعب الستامفورد بريدج لمواجهة تشيلسي في دوري أبطال أوروبا وهنا ستظهر قيمة المدرب إرنيستو فالفيردي من حيث تطبيق نظام المداورة وحماية اللاعبين من الإرهاق لذا هذا الإسبوع سيكون حاسما لقدرة برشلونة على تحمل الضغوطات ولكن جماهير برشلونة تثق في مدربها ولاعبيها …فكيف سيخرج برشلونة من مأزق هذه الأيام الصعبة؟

مقالات ذات صله