انسحاب فيدرر من سينسناتي يمنح نادال صدارة التصنيف

انسحب روجر فيدرر من بطولة سينسناتي المفتوحة للتنس بسبب إصابة في الظهر وهو ما يعني أن رفائيل نادال سيتصدر التصنيف العالمي الأسبوع المقبل لأول مرة منذ 2014.
وقال فيدرر، الذي شارك في البطولة التي تقام في أوهايو سبع مرات، إنه أصيب خلال مشاركته في بطولة مونتريال للأساتذة حيث خسر في النهائي أمام الالماني الكسندر زفيريف.
وقال فيدرر في بيان “أشعر بأسف بالغ لانسحابي من بطولة سينسناتي لأنني كنت أستمتع دائما باللعب هناك”.
وأضاف “في سينسناتي هناك بعض من أفضل مشجعي التنس في العالم وأشعر بالأسف لأنني سأفتقدهم. لسوء الحظ أصبت في ظهري في مونتريال وأحتاج للراحة هذا الأسبوع”.
ويضمن انسحاب فيدرر لنادال الصعود لقمة التصنيف العالمي عندما تصدر نسخته الجديدة في 21 أغسطس آب. وسيعود اللاعب الاسباني لصدارة التصنيف لأول مرة منذ السادس من يوليو تموز 2014.
وسينتزع نادال المركز الأول في التصنيف العالمي من البريطاني آندي موراي الذي أعلن سابقا عدم مشاركته في سينسناتي بسبب إصابة في الفخذ.
وودع نادال، الذي فاز بواحدة من البطولات الأربع الكبرى وبطولتين في سلسلة الأساتذة خلال 2017، كأس روجرز في مونتريال على يد الكندي الشاب دينيس شابوفالوف الأسبوع الماضي.
وانضم فيدرر الى نيشيكوري وآندي موراي المصنف الأول عالميا ومارين شيليتش حامل اللقب وستانيسلاس فافرينكا حامل لقب بطولة أمريكا المفتوحة ونوفاك ديوكوفيتش الحاصل على 12 لقبا في البطولات الأربع الكبرى الذين انسحبوا من البطولة بسبب الإصابة.
وقرر فافرينكا وديوكوفيتش عدم المشاركة في أي بطولة حتى نهاية الموسم للتعافي بشكل جيد بينما يواجه موراي احتمال فقدان صدارة الترتيب لو فاز رفائيل نادال باللقب في سينسناتي.

مقالات ذات صله