النوارس يستعد للطيران فوق سماء ملعب ميسان الأولمبي وأصحاب الأرض جاهزون للاحتفال

محمد خليل
تقام، اليوم، احتفالية افتتاح ملعب ميسان الأولمبي الذي سيحتضن مباراة أصحاب الأرض نفط ميسان مع ضيفه الزوراء في الجولة السادسة عشر من المرحلة الثانية للدوري العراقي الممتاز لكرة القدم.
الزوراء يسعى الى خطف نقاط الفوز للإبقاء على حظوظه في المنافسة على المثلث الذهبي، بعدما ابتعد عنه بسبب تذبذب نتائجه في الآونة الأخيرة.
فريق النوارس نجح في استعادة توازنه في المباراة الأخيرة بفوزه على السماوة بهدفين لهدف، ويطمح الى اكمال مشوار الفوز، حيث يعول على المتوهج وهداف البطولة علاء عبد الزهرة الذي سجل 20 هدفاً حتى الان.
لكنه في الوقت نفسه سيفتقد لخدمات لاعبيه مهند عبد الرحيم وعلاء مهاوي، بعدما انتقل الأول الى الظفرة الاماراتي والثاني الى الباطن السعودي.
في الجانب الاخر، فأن نفط ميسان يرغب بأن يجعل احتفاله مزدوجاً بافتتاح ملعبه “الرائع” وكذلك كي يسجل التأريخ فوزه على “الزعيم” فريق الزوراء.
نفط ميسان لم يحقق الفوز في آخر أربع مباريات، بل لم يسجل الفوز سوى في سبع مناسبات خلال الموسم الحالي، وفي اخر 10 مباريات انتصر في مباراتين فقط، لكن الوضع يختلف اليوم فهي مناسبة تاريخية للتاريخ كي يسجل انتصاره الأول في المباراة الأولى على ملعبه الجديد.
وانجزت وزارة الشباب والرياضة جميع التحضيرات الخاصة بحفل افتتاح ملعب ميسان الدولي مع الاحتفاء بتحرير الموصل وانقاذ شعبنا من إرهاب داعش.
واشاد وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان بـ”جميع ملاكات الوزارة وجهودها الذي سابق الزمن من اجل ان يكون الملعب الاولمبي في ميسان تحفة معمارية زاهية تليق بشعب ميسان الطيب ويسهم بإضافات مهمة الى الرياضيين هناك”.
وأشار الى انه “وقف على جميع الاستعدادات لحفل الافتتاح النموذجي الذي سيتعزز بإقامة مباراة جماهيرية مهمة بين ناديي الزوراء ونفط ميسان مثمنا بذات الوقت التعاون المطلق والتفاعل الذي ابدته محافظة ميسان ومجلسها لإكمال جميع المتعلقات حول الملعب”.
وبين مدير دائرة شؤون الاقاليم والمحافظات طالب الموسوي ان “الاسبوع الاخير الذي سبق حفل الافتتاح شهد جهودا جبارة لجميع العاملين الفنيين والاداريين لتجاوز اية مؤشرات قد تعطل عمل الملعب ومنظومته”، مؤكدا ان “الملعب بحلته الجديدة الزاهية سيقدم هدية الى الرياضيين والجماهير في هذه المدينة الغالية”.
وتابع الموسوي بالقول ان “اجتماعات وتحضيرات مكثفة عقدت مع الجهات الامنية والدوائر الخدمية في المحافظة والجهات التطوعية والاخرى الساندة فضلا عن شركة النقل الخاص تكللت جميعها بالنجاح مع مؤشرات حقيقية لهذا النجاح في الخارج ايضا ليصل الى الاتحادين الدولي والاسيوي وتكون محافظة ميسان الخطوة الجديدة نحو رفع الحظر عن الملاعب العراقية”.
وثمن رئيس الهيئة الادارية لنادي نفط ميسان يحيى زغير الجهود التي بذلتها وزارة الشباب والرياضة ممثلة بشخص وزيرها عبد الحسين عبطان الذي قدم الكثير لكرة ميسان وانديتها واخرها الملعب الاولمبي الكبير الذي سيكون مقرا لنادي نفط ميسان ويكون بوابته في نيل الترخيص الاسيوي”، مبيناً ان “هذا الجهد والعطاء الاخوي هو دين في اعناق الجماهير والرياضيين لابد ان نقابله بجزيل العطاء وتكريس العمل الرياضي من اجل العراق ورفع اسم بلدنا في جميع المناسبات”، مذكرا ان “المسؤولية ستكون مضاعفة على الجميع في مقبل الايام لعكس صورة مشرفة لهذه المدينة وأهلها”.

مقالات ذات صله