المنتخب الوطني يدخل البطولة من دون إعداد وبغياب 21 لاعباً

محمد خليل

يستعد المنتخب الوطني لكرة القدم، المشاركة في بطولة غرب آسيا المزمع اقامتها في العاصمة الأردنية عمان، خلال الفترة (8-18) كانون الأول/ ديسمبر المقبل.
المنتخب الوطني سيشارك في بطولة غرب آسيا منقوصاً من 12 لاعباً والاعداد لن يكون بالشكل الذي طالب به مدرب المنتخب الوطني باسم قاسم.
الغيابات تضرب اسود الرافدين
أكد مدرب المنتخب الوطني، باسم قاسم، غياب 12 لاعباً عن صفوف اسود الرافدين في بطولة غرب آسيا المقرر اقامتها في عمان الشهر المقبل.

وقال قاسم لـ(الجورنال) إن “12 لاعباً سيغيبون عن صفوف المنتخب الوطني في بطولة غرب آسيا المقرر اقامتها في عمان الشهر المقبل”.
وأضاف ان “اللاعبين إبراهيم بايش واحمد عبد الرضا واحمد جلال سيلتحقون بالمنتخب الأولمبي وبالتالي سيغيبون عن بطولة غرب اسيا”.
واكد قاسم أن “اللاعبين: علي عدنان (أودينيزي) واحمد إبراهيم (الاتفاق) و سعد عبد الامير (الشباب) و سعد ناطق (العربي) و ريبين سولاقا (المرخية) و مهند عبد الرحيم (الظفرة) و احمد ياسين (هاكن) و بشار رسن (بيرس بوليس)، سيغيبون عن صفوف المنتخب الوطني الذي يستعد للمشاركة في بطولة غرب اسيا لالتزامهم مع انديتهم”.
وأضاف: “سيغيب بروا نوري لإجراء تداخل جراحي وعلي عكلة لعدم الوصول الى الجاهزية البدنية التامة”، لافتا الى ان “عدم انجاز الاوراق الرسمية للاعب فرانس بطرس سيحول ايضا دون مشاركته، بالإضافة الى عدم تأكد التحاق ريبين اسعد”.
الجود بالموجود
سيدخل المنتخب الوطني بطولة غرب آسيا بقائمة تضم 22 لاعباً ومن دون اجراء أي مباراة ودية.
وقال قاسم في هذا الصدد: “سنعتمد على اللاعبين الموجودين الذين يبلغ عددهم 20-21 لاعباً وهم محمد كاصد، فهد طالب، جلال حسن، مصطفى ناظم، علي فائز، وليد سالم، علي بهجت، امجد عطوان، مهدي كامل، حسين علي، ايمن حسين، علي حصني، علاء عبد الزهرة، سجاد حسين، همام طارق، حسام كاظم، كرار محمد، علاء مهاوي، احمد عبد واحمد ياسين”.
فقر الاعداد
“الجنرال” أكد ان اعداد المنتخب الوطني لم يكن ملبياً للطموح وبالتالي سيلقي بظلاله على أداء المنتخب الوطني في غرب اسيا.
وأوضح مدرب المنتخب الوطني أن “المنتخب الوطني لن يخوض مباراة ودية أخيرة قبل المشاركة في بطولة غرب اسيا، حيث سندخل مباشرة في البطولة وسنصل عمان قبل يومين من انطلاقها”.
وأضاف “طالبت الاتحاد بتأمين مباراة ودية واحدة على اقل تقدير لكنه لم يستطع تأمين ذلك”، لافتاً إلى انه “لا يحبذ خوض مباراة مع احد الأندية الأردنية لأنها لن تكون مفيدة”.
وبين ان “تنظيم الدوري العراقي سيلقي بظلاله على المنتخب الوطني، حيث لن نستطيع الاعداد بصورة مثالية مالم تسمح الأندية بمشاركة لاعبيها في اللقاءات الودية الإعدادية”.
وبالرغم من هذه الظروف الا ان باسم قاسم يطمح الى تحقيق النتائج المرضية وتقديم أداء يليق باسم المنتخب الوطني.
وأوضح “الجنرال”: “الجمهور يرغب برؤية المنتخب الوطني وهو يحقق نتائج إيجابية بالإضافة الى الأداء الممتع، وبالرغم من هذه الظروف الا اننا لا نسعى الى التبرير وسنبذل قصارى جهدنا لتحقيق أفضل النتائج في البطولة”.

مقالات ذات صله